الرئيسية / تنبيهات / بطولة عراقية بلعبة(الطاولي) في ميشغان الامريكية

بطولة عراقية بلعبة(الطاولي) في ميشغان الامريكية

 (المستقلة)/علاء السوداني/.. نظمت الرابطه العراقية للرياضيين الرواد فرع امريكا وكندا بطولة للعبة الشعبية (الطاولي) بمشاركة عدد كبير من ابناء الجالية العراقية في ولاية ميشغان الامريكية.

واستعرض رئيس الرابطة الدكتور عصام زكي الذي رحب بالحضور، دور الرابطة ونشاط اعضائها الذي يقدموه الى ابناء الجالية، مؤكدا الحرص على تجمعهم في مثل هذه النشاطات التي تولد العلاقات الاجتماعية الطيبة لجميع اطياف الجالية .

كما أكد ان ابواب الرابطة مفتوحة امام ابناء الجالية العربية عامة والعراقية على وجه الخصوص منوها على ضرورة احتضان جميع الاعمار سواء من كبار السن اوالشباب وحتى الاطفال من الجنسين كون هذه اللقاءات توطد العلاقات الاجتماعية بين افراد الجالية .

وعن بطولة قال جميل زورا النائب الاول للرابطة ان هذه اللعبة، لعبة شعبية وليست اولمبية ،والغاية منها جمع ابناء الجالية.

وأشار الى ان كبار السن لا يستطيعون المشاركة في بطولات الالعاب الرياضية بسبب تقدمهم في العمر، ولكن من خلال هذه اللعبة الشعبية استطعنا جمعهم ،والحمد لله شهدنا مشاركة عدد كبير، رغم ان المشارك يدفع مبلغ رمزي قدره عشرون دولار ، منوها الى ان هذا المبلغ يستعمل لتوفير الحلوى والمرطبات للمشاركين، اضافة للهدايا المقدمة للفائزين .

واوضح ان الرابطة واعضائها يساهمون بتبرعات مادية معينة لدعم مثل هكذا انشطة، كون اللرابطة لا تعتمد على اي جهة لتمويل انشطتها.

و تحدث الكابتن فكرت توما امين سر الرابطة مبينا ان الرابطة ومنذ تأسيسها تعمل على تنظيم الدورات الرياضية والبطولات بين افراد الجالية سواء كانت في الالعاب الفردية اوالجماعية، كما تقوم بدورات تدريبية وتعليمية .

واشار توما الى استقطاب اكبر عدد من الشباب والفتيان من الجنسين، مؤكدا الحرص على مواصلة الارتباط بالجالية العربية عامة والجالية العراقية خاصة.

وعد المشاركة الكبيرة في بطولة الطاولي الشعبية دليل على نجاح الرابطة بعلاقتها مع الجالية ، منوها الى أن هناك ساحة لكرة المنضدة تضم اربع طاولات وهذه مستمرة طول ايام الاسبوع حيث يحضر كل يوم عدد من ابناء الجالية لمارسة هذه اللعبة الجميلة.

من جانبها قالت نادية جورج يوسف النائب الثاني لرئيس الرابطة نحن جادين في عملنا ،ولنا علاقات واسعة مع منظمات اخرى في هذه الولاية نتعاون معهم في كل المجالات الرياضية والعلمية ونتبادل الخبرات فيما بيننا خدمة لابناء الجالي.

وأضافت معي زميلات كثيرات في هذا العمل وهدفنا الاساسي هو المحافظة على ابناء الجالية العربية والعراقية من جميع الاطياف، حيث نسعى من خلال هذه التجمعات الى نبذ النزعة الطائفية لنكون جميعا عربا وعراقين ونحافظ على التماسك، وقد نجحنا وبدون ان نتفاخر ، فبيننا اليوم مسلمين ومسيحيين ومندائيين ومن مكونات أخرى تمثل جميع الطيف العراقي .

يذكر ان البطولة تستمر مدة ثلاثة ايام.

اترك تعليقاً