الرئيسية / رياضية / بايرن ميونيخ يواصل مسيرة الحفاظ على للقب الاوربي

بايرن ميونيخ يواصل مسيرة الحفاظ على للقب الاوربي

(المستقلة)..لم يكن بايرن ميونيخ رحيما بضيفه مانشستر يونايتد في اللقاء الذي جري بملعب أليانز آرينا بإياب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا ، وقلب تأخره بهدف لفوز بثلاثة أهداف لهدف ، ليتأهل لدور الأربعة من البطولة ، حيث كانت نتيجة الذهاب التعادل بهدف لكل فريق.

تقدم باتريس إيفرا لمانشستر يونايتد في الدقيقة (57) ، وتعادل ماريو ماندزوكيتش في الدقيقة (58) ، وتقدم توماس مولر للبايرن في الدقيقة (68) ، وعزز آريين روبين تقدم الفريق البافاري في الدقيقة (76) بالهدف الثالث.

أحكم الفريق البافاري قبضته على المباراة منذ البداية  من حيث السيطرة و الاستحواذ، وظهر مانشستر بذات النسق الدفاعي الذي خاض عليه مباراة الذهاب ، وتعددت محاولات بايرن ميونيخ بحثا عن هدف التقدم وتأمين الصعود مبكرا ، إلا أن كرات لاعبيه مولر و روبين وريبيري لم تكن بين القائمين و العارضة ، فيما أسفر الظهور الهجومي الأول لمانشستر في الدقيقة (17) من عمر المباراة عن هدف ملغي لفالنسيا بداعي التسلل.

بالرغم من العناصر الهجومية العديدة التي دفع بها جوارديولا لضمان تحقيق الفوز بوجود ريبيري ومولر وجوتزه و روبين وماندزوكيتش ، إلا أن الصلابة الدفاعية لمانشستر يونايتد بقيادة فيديتش وسمولينج ومعهما الظهيرين جونز وإيفرا ولاعبي الوسط  الدفاعي فليتشر و كاريك  حققت هدف ديفيد مويس بالحفاظ على نظافة شباكه وهو ما كان يصبو إليه على الأقل في النصف الأول من المباراة مع محاولة خطف هدف عن طريق روني أوويلبك أو كاجاوا يمنح الشياطين الحمر بطاقة التأهل.

لم يتوقف البايرن في بحثه عن هدف التقدم ، ومضي مانشستر في دفاعه الحديدي عن مرماه ، ومرت محاولة توني كروس في الدقيقة (38) دون أي جديد ، كحال المحاولات التي تلتها من روبين وبواتنج ليخرج الشوط الأول بالنتيجة التي بدأ بها بالرغم من امتلاك بايرن للكرة بنسبة (70%) مقابل (30%) لمانشستر يونايتد.

مع بداية الشوط الثاني ، عدل مانشستر يونايتد من طريقته قليلا و شارك مع بايرن في امتلاك الكرة ، و  ضاعت فرصة من ماندزوكيتش في الدقيقة (54) من عرضية روبين ، ورد كاجاوا بعدها بدقيقة واحدة بتسديدة تصدي لها الحارس نوير.

باتريس إيفرا أشعل النار في المباراة ، في الدقيقة (57) بعد أن سجل هدفاً رائعاً بتسديدة صاروخية بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء ، بعد عرضية من فالنسيا مرت من الجميع  لتصل إليه ويسددها بمنتهي القوة ، لتسكن الزاوية العليا اليمني لمانويل نوير ليتقدم مانشستر يونايتد بهدف دون رد.

الرد جاء فوري من البايرن على هدف مانشستر ، حيث نجح  ماريو ماندزوكيتش في استغلال عرضية ريبيري ووضعها برأسه داخل شباك الحارس ديفيد دي خيا  ، لتصبح النتيجة التعادل بهدف لكل فريق.

مضي بايرن ميونيخ في بحثه عن هدف جديد يضمن له بطاقة الترشح بعد أن تساوت نتيجتي الذهاب و الإياب ، وتعددت المحاولات من ريبيري وجوتزة و ماندزوكيتش فيما ضاعت فرصة علي روني الحاضر الغائب ، وشهدت الدقيقة (65) التغيير الأول لبايرن بنزول رافيينا بدلا من ماريو جوتزة.

الدقيقة (68) من المباراة ، شهدت ثاني أهداف البايرن عن طريق توماس مولر الذي نجح في تحويل عرضية روبين داخل شباك ديفيد دي خيا ليتقدم الفريق البافاري بهدفين لهدف ، وأجري ديفيد مويس تغيير في الدقيقة (74) بنزول خافيير هيرنانديز بدلا من فليتشر في محاولة لتعديل النتيجة.

آريين روبين توج جهوده في الدقيقة (76) بعد مجهود فردي باختراق ثم تسديدة ، استقرت في الزاوية اليسري السفلي للحارس دي خيا ، ليتقدم البايرن بنتيجة ثلاثة أهداف لهدف ويبتعد كثيرا بالنتيجة ، وحاول مويس تعديل أوضاعه بالدفع بيانوزاي بدلا من ويلبك ، ولعب بيتزارو في بايرن بدلا من مولر في الدقيقة (84) ، ولم تأت الفرص التي جاءت بعد ذلك بالجديد ، ليخرج اللقاء بفوز البايرن بثلاثة أهداف لهدف.

اترك تعليقاً