بايدن يقبل ترشيح حزبه لخوض الانتخابات الأمريكية امام ترامب

أعلن نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن، الجمعة، قبوله رسمياً خوض الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل مرشّحاً عن الحزب الديمقراطي، واعداً مواطنيه إذا ما انتخبوه رئيساً بطيّ صفحة “الخوف” و”الانقسامات” وبإنهاء “هذه المرحلة القاتمة” في البلاد.

وقال بايدن في الليلة الختامية للمؤتمر الوطني لحزبه الديمقراطي، إنّه “بشرف وتواضع كبيرين أقبل هذا الترشيح لمنصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأضاف “لا يخطئنّ أحد، باتّحادنا يمكننا تجاوز هذه المرحلة القاتمة في أمريكا وسنفعل ذلك”.

وفيما يخص فيروس كورونا، قال بايدن “سنطور الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا لتكون سريعة وسنعمل على حماية الأطباء.. وسنقوم بتطوير جميع المرافق ونوفر الرعاية الصحية للجميع”.

كما تعهد نائب الرئيس الأمريكي السابق، بتبني استراتيجية وطنية لمكافحة فيروس كورونا اعتباراً من “اليوم الأول” لولايته.

والأربعاء الماضي، أعلن بايدن، اختيار السيناتور كامالا هاريس لتخوض الانتخابات معه على منصب نائب الرئيس.

وبذلك تصبح هاريس (55 عاما) أول امرأة سوداء تخوض الانتخابات على منصب رئاسي كبير في تاريخ الولايات المتحدة.

وقال بايدن على تويتر: “يشرفني كثيرا أن أعلن اختيار كامالا هاريس لخوض الانتخابات على منصب نائب الرئيس”

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.