الرئيسية / رئيسي / بالفيديو .. “الدولة الاسلامية” تصف جبهة النصرة بالغدر والخيانة وترفض الخروج من الشام

بالفيديو .. “الدولة الاسلامية” تصف جبهة النصرة بالغدر والخيانة وترفض الخروج من الشام

المستقلة / متابعة /-قال ناطق باسم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”، أمس الجمعة، إن محاولات إخراج التنظيم من الشام، “دونه كسر الجماجم وضرب الرقاب وبقر البطون”، واصفًا جبهة “النصرة” بـ”جبهة الغدر والخيانة”.

وفى تسجيل صوتى منسوب له، تم بثه على موقع “يوتيوب”، أمس الجمعة، قال أبو محمد العدنانى، الناطق باسم داعش، إن “المحكمة المستقلة التي تُدع إليها الدولة لتحكيم الشرع، ربما يكون أول حكم لها خروج الدولة من الشام، وتسليمها للثعالب والضباع والذئاب، والخونة واللصوص والغادرين، الأمر الذي دونه كسر الجماجم وضرب الرقاب وبقر البطون”.

ويعد حديث العدنانى، أول رد رسمى على تهديد قائد جبهة النصرة في سوريا أبو محمد الجولانى لـ”داعش”، في 25 فبراير، بتصعيد الحرب عليه في العراق وسوريا، إذا لم يدخل في تحكيم للشرع مع الجماعات التي تقاتله في سوريا، ممهلًا التنظيم 5 أيام للرد بشكل رسمى على ذلك، وإلا واجه “المر العلقم”.

وأشار العدنانى إلى أن الدولة “لا ترفض التحاكم لشرع الله، ومن يرفض التحاكم بشرع الله يكفر، وإنما جعل هؤلاء السفهاء، “في إشارة للنصرة”، مبادراتهم شرع الله، ومن ردها لأى سبب شرعى فقد رد شرع الله”.

ووصف جبهة النصرة بجبهة “الغدر والخيانة”، وأنها تقاتل الدولة الإسلامية بزعم أن أفرادها “بغاة أقرب للكفر ممتنعون عن تحكيم شرع الله”.

وأضاف أن “كل ما يوجه للدولة من تهم لا يوجد دليل عليه، وعبارة عن دعاوى كاذبة وتهم باطلة، وصورتها على أنها شر مطلق، وأنه لم يعد للشر في العراق والشام سوى الدولة”.

وحذر المقاتلين من قتال الدولة لأنها مظلومة ومتآمر عليها، ودعا للتحرى عما ينسب لها، مؤكدًا أن أبوابها مفتوحة لأى شخص يريد التأكد بنفسه من عقيدتها وشريعتها.

ولم يتسن التأكد من صحة التسجيل المنسوب للعدنانى حتى الساعة .

[media url=”https://www.youtube.com/watch?v=-sG83h_cNYM” width=”600″ height=”400″]

اترك تعليقاً