الرئيسية / اخر الاخبار / باراك أوباما يبقى الشخصية الأكثر نفوذا في العالم في 2012

باراك أوباما يبقى الشخصية الأكثر نفوذا في العالم في 2012

 بغداد ( إيبا ).. ظل الرئيس الأميركي باراك أوباما هذه السنة على رأس قائمة تصنيف الشخصيات الأكثر نفوذا في العالم التي أعدتها مجلة فوربز ونشرتها الاربعاء.

وقد جاء الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند (58 عاما) في المرتبة الرابعة عشرة من هذا التصنيف.

وفي المرتبة الثانية بعد اوباما (51 عاما)، المستشارة الالمانية انجيلا ميركل (58 عاما) التي شبهتها المجلة “بالعمود الفقري للاتحاد الاوروبي الذي يحمل مستقبل منطقة اليورو على عاتقه”.

وكانت المرتبة الرابعة في هذا التصنيف السنوي من نصيب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تلاه في المرتبة الرابعة بيل غيتس مؤسس شركة “مايكروسوفت” ثم البابا بنيديكتوس السادس عشر في المرتبة الخامسة.

ولفتت مجلة فوربز الى ان باراك اوباما فاز بالانتخابات الاميركية “فوزا حاسما” وبات أمامه اربع سنوات اضافية للمضي قدما ببرنامجه. وحتى لو كان الرئيس يواجه “تحديات كبرى”، فهو لا يزال “يمسك بزمام العالم الحر”.

وقد احتلت الفرنسية كريستين لاغارد (56 عاما) المديرة العامة لصندوق النقد الدولي المرتبة الثامنة والثلاثين في هذا التصنيف.

ويعتبر مارك زاكربرغ (28 عاما) المدير العام التنفيذي ل “فيسبوك” الشخصية الاصغر سنا في هذا التصنيف الذي ضم 71 شخصية، وهو قد تراجع من المرتبة التاسعة إلى المرتبة الخامسة والعشرين.

وقد شملت هذه القائمة أيضا كل من الايطالي ماريو دراغي رئيس البنك الأوروبي المركزي (في المرتبة الثامنة) وديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني (في المرتبة العاشرة) وماريو مونتي رئيس الوزراء الإيطالي (في المرتبة التاسعة والعشرين)، فضلا عن برنار أرنو رئيس المجموعة الفرنسية “إل في إم إتش” (في المرتبة السادسة والخمسين).

وقد اعتمدت المجلة في هذا التصنيف أربعة معايير هي عدد الاشخاص الذين تؤثر عليهم هذه الشخصيات والموارد المالية التي تمتلكها ونطاق نفوذها وطريقة استخدامها لهذا النفوذ.

وفي ما يأتي أول ست مراتب في هذا التصنيف:

1- الرئيس الأميركي باراك أوباما

2- المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

3- الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

4- أحد مؤسسي شركة “مايكروسوفت” بيل غيتس

5- البابا بينيديكتوس السادس عشر

6- رئيس المصرف المركز الاميركي (الاحتياط الفدرالي) بين بيرنانكي

اترك تعليقاً