الرئيسية / رئيسي / اﻹﻣﺎرات واﻟﺴﻌﻮدﯾﺔ واﻟﺒﺤﺮﯾﻦ ﯾﻌﻠﻨﻮن ﺳﺤﺐ ﺳﻔﺮاﺋﮭﻢ ﻣﻦ ﻗﻄﺮ

اﻹﻣﺎرات واﻟﺴﻌﻮدﯾﺔ واﻟﺒﺤﺮﯾﻦ ﯾﻌﻠﻨﻮن ﺳﺤﺐ ﺳﻔﺮاﺋﮭﻢ ﻣﻦ ﻗﻄﺮ

بغداد (المستقلة)… أعلنت دول السعودية والإمارات والبحرين سحب سفراءها من قطر، وفيما عزت سبب ذلك الى عدم التزام الدوحة “بإتفاق الرياض”، اعتبرت أن هذا القرار يأتي ضمن وقوفها صفاً واحداً تجاه كل ما يهدف إلى زعزعة الثوابت والمساس بأمن دولهم واستقرارها.

وقال بيان مشترك صادر عن السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين اليوم الاربعاء  “لقد بذلنا جهوداً كبيرة للتواصل مع دولة قطر على كافة المستويات بهدف الاتفاق على نهج يكفل سياسة موحدة لدول مجلس التعاون الخليجي، بما يضمن تحقيق الاتفاقية الأمنية، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي من دول المجلس بشكل مباشر أو غير مباشر، وعدم دعم كل من يعمل على تهديد أمن واستقرار دول المجلس من منظمات أو أفراد سواءً عن طريق العمل الأمني المباشر أو عن طريق محاولة التأثير السياسي، إلى جانب عدم دعم الإعلام المعادي”.

واضاف البيان “بناءً على ما تمليه مبادئ الشريعة الإسلامية من ضرورة التكاتف والتعاون وعدم الفرقة، والتزاماً منا بالمبادئ التي قام عليها النظام الأساسي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أتخذنا ما نراه مناسباً لحماية أمننا واستقرارنا، وذلك بسحب سفرائنا من دولة قطر اعتباراً من هذا اليوم”.

واكد البيان أن “القرار يأتي بعد عدم تنفيذ قطر لإتفاقية الرياض التي وقع عليها أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني، وبأنه يأتي بناءً على نهج الصراحة والشفافية التامة التي دأبنا على الأخذ بها في جميع القضايا المتعلقة بالمصالح الوطنية العليا”.

وتابع البيان أن “سحب سفرائنا يأتي أيضا استشعاراً منا لجسامة ما تمر به المنطقة من تحديات كبيرة ومتغيرات تتعلق بقضايا مصيرية لها مساس مباشر بأمن واستقرار دول المجلس”.

ولفت البيان إلى أن “الدول الثلاث تؤكد حرصها على مصالح كافة شعوب دول المجلس بما في ذلك الشعب القطري الشقيق، الذي تعده جزءاً لا يتجزأ من بقية دول شعوب دول المجلس، وتأمل في أن تسارع دولة قطر إلى اتخاذ الخطوات الفورية للاستجابة لما سبق الاتفاق عليه، ولحماية مسيرة دول المجلس من أي تصدع والذي تعقد عليه شعوبها آمالاً كبيرة”.

يشار إلى أن مجلس التعاون دول الخليج العربية هو منظمة إقليمية عربية مكونة من ست دول أعضاء تطل على الخليج العربي هي الإمارات والبحرين والسعودية وسلطنة عمان وقطر والكويت، كما يعد كل من العراق باعتباره دولة عربية مطلة على الخليج العربي واليمن الذي يمثل الامتداد الاستراتيجي لدول مجلس التعاون الخليجي، والأردن والمغرب دولا مرشحة للحصول على عضوية المجلس الكاملة، إذ يمتلك كل من العراق واليمن عضوية بعض لجان المجلس كالرياضية والصحية والثقافية، وتأسس المجلس في (25 أيار 1981) خلال اجتماع لهذه الدول انعقد في الرياض.
(النهاية)

اترك تعليقاً