ايناس الدغيدي : لم أقرر اعتزال الفن …أنا أشتاق كثيرًا للوقوف خلف الكاميرا

كشفت المخرجة المصرية إيناس الدغيدي، حقيقة اعتزالها الفن بعد ابتعادها لسنوات عن مجال الإخراج السينمائي، مشيرة إلى أنها لم تتخذ هذا القرار بعد.
وقالت إيناس في تصريحات صحفية: “لم أقرر اعتزال الفن، بالعكس أنا أشتاق كثيرًا للوقوف خلف الكاميرا ولكن أبحث عن عمل جيد”.

وأضافت: “أريد العمل بشدة، الجميع يسألني لماذا اختفيت وهل اعتزلت الإخراج؟ لا أنا موجودة ولكن لن أقدم أي عمل والسلام، أرفض الاستسهال وعودتي ستكون بفيلم قوي على غرار أعمالي السابقة”.

وتابعت: “لا أفتش عن إثارة الجدل كما يدعي البعض، قد أخرج عملًا بعيدًا عن أي محتوى جريء ولكن إذا أعجبتني القصة والسيناريو ووجدت في هذا العمل ما أبحث عنه”.

وعن الأسماء التي تتمنى التعاون معها، قالت الدغيدي: “جميع الفنانين والفنانات في الوسط تجمعني بهم علاقة طيبة ولا أفضل أحدًا بعينه، سبق وأن أخرجت أعمالًا حققت نجاحًا كبيرًا لإلهام شاهين ويسرا ومن الجيل الحالي أحمد عز، ولكني أرحب بالتعاون مع أي فنان طالما الشخصية التي سيلعبها مناسبة له”.

يذكر أن إيناس الدغيدي أخرجت مجموعة من الأفلام المثيرة للجدل، منها “امرأة واحدة لا تكفي”، “الباحثات عن الحرية”، “عفوًا أيها القانون”، “دانتيلا”، “امرأة آيلة للسقوط”، “مذكرات مراهقة”، و”قضية سميحة بدران”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.