الرئيسية / عامة ومنوعات / افتتاح اول مدرسة لتأهيل الصم والبكم في كركوك

افتتاح اول مدرسة لتأهيل الصم والبكم في كركوك

(المستقلة)/محمد الحاج /..اعلن في مدينة كركوك، عن انجاز اول مدرسة لتأهيل الصم والبكم، بكلفة تصل الى 260 مليون وبسعة 80 طالباً، وهو مشروع خيري تبرع بها احد رجال الاعمال لخدمة شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، واطلق على اسم المدرسة “اليد البيضاء”.

وقال المتبرع بتنفيذ المشروع محمد اكرم زنكنة صاحب شركة “جمي زنكنة ان “من خلال دورنا للمساهمة بأعمار المحافظة، قمنا بأنشاء اول مدرسة لتأهيل الصم والبكم في كركوك على مساحة الف متر مربع، وتضم اربعة صفوف وغرف للإدارة ومكاتب تدريب وحدائق”.

واوضح ان المدرسة ستفتتح الاسبوع المقبل، لتكون مركز لتأهيل الصم والبكم من ابناء المحافظة، وهي ضمن المرحلة الأولى للمشروع ، مبينا ان المرحلة الثانية ستشمل المباشرة بتشييد معمل لأوراق التنظيف ومعمل للمياه والنجارة سيعتمد على تامين فرص عمل للصم والبكم والاستفادة من خبراتهم وتامين المردودات المالية لهم لتصل كلف المشروع لأكثر من مليار دينار عراقي

من جانبه قال محافظ كركوك في كلمة له بالمناسبة: “قبل عامين التقينا بممثلي منظمة الصم والبكم والذين طالبوا بإنشاء مدرسة لتأهيلهم وتدريبهم لاستثمار طاقاتهم ليكون منتجين لا جالسين بمنازلهم،”، مؤكدا ان ليس كل شيء من الممكن ان تتبناه الحكومة وقد طلبنا ان يبادر اصحاب الشركات والمستثمرين بمشاريع خيرية لصالح اهالي المحافظة وهذا ما فعله محمد اكرم زنكنه وشركته في تشييده هذا المركز الخيري وان المشروع سيشمل ايضا انشاء معمل لتعئبة المياه وورشة للنجارة يعتمد على ذوي الصم والبكم لتتمكن هذه المجموعة من العمل وتحويل امكانياتهم للنفع.

وشدد على أن هذه المبادرة ليست من الحكومة بل هي من القطاع الخاص، منوها الى ان كركوك شهدت قبل مدة مبادرة انشاء قاعة للمناسبات في الشورجة و مدرسة في شوراو من قبل القطاع الخاص.

اما رئيس هيئة استثمار كركوك فلاح البزاز فقال: “اننا نثمن جهود الشركات والمقاولين في تقديم مبادرات تلبي احتياجات اهالي كركوك وتدعم خطط وبرامج ادارة المحافظة، ونحن نثمن دورهم في مد يد العون لدعم الصم والبكم او المكفوفين وكل من يحتاج ليطور مؤهلاته فأعمالهم الخيرة دعم آخر لمكونات كركوك وادارتها الناجحة”.(النهاية)

اترك تعليقاً