الرئيسية / تنبيهات / انهيار تاريخي للعملة الإيرانية

انهيار تاريخي للعملة الإيرانية

(المستقلة)..كشفت الوكالات الإيرانية أن سعر الدولار في سوق طهران الحرة وصل إلى 110 آلاف ريال، في حين كان يوم أمس 95 ألف ريال للدولار الواحد، وبذلك تخطت رقمًا قياسيًا.

وتواصل العملة الإيرانية هبوطها أمام العملات الأجنبية، في حين عيّنت الحكومة الإيرانية في الأسبوع الماضي عبد الناصر همتي رئيسا جديدا للبنك المصرفي بغية الحد من انهيار العملة الوطنية.

وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أن إيران تعتزم تقديم حوافز تتعلق بالأسعار والضرائب لمستثمري القطاع الخاص.

ولم يصدر حتى الآن أي تصريح من حكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي وعد قبل أربعة أشهر مواجهة انهيار عملة بلاده الوطنية حينما كان سعر الدولار 50 ألف ريال مما يعني أن العملة الإيرانية فقدت أكثر من نصف قيمتها خلال الأربعة أشهر الماضية.

وكتبت وكالة إيسنا الطلابية: “بات الأمر غير واضح في سوق الصرف، على أي أساس يرتفع الدولار بهذا الشكل، اليوم الأحد وبينما تكون الأسواق العالمية مغلقة، ارتفع الدولار في سوق العملات الإيرانية إلى 110 آلاف ريال”.

في حين لم تدخل القرارات الأميركية بمعاقبة طهران اقتصاديا حيز التنفيذ، يرى كثير من المحللين أنها السبب الرئيسي في انهيار العملة الإيرانية.

 

المصدر:  العربية.نت

اترك تعليقاً