الرئيسية / ثقافة وفنون / انطلاق فعاليات ربيع الطفولة

انطلاق فعاليات ربيع الطفولة

 بغداد ( إيبا )..بدأت اليوم فعاليات مهرجان ربيع الطفولة السنوي الثقافي الخامس الذي تنظمه دار ثقافة الاطفال ويستمر حتى منتصف نيسان المقبل .

واكد وكيل وزارة الثقافة مهند الدليمي في كلمة افتتح بها فعاليات المهرجان الذي بدأ بعزف النشيد الوطني اهتمام الوزارة ورعايتها للطفولة العراقية باعتبارها الشريحة التي ستبني مستقبل العراق الجديد والذي سيتزامن مع وضع اللمسات النهائية لبدء فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية .

وقال ان تقديم الجهد الثقافي عبر الفعالية الفنية والمسرحية ومعرض الرسم هو مهمة اساسية وجوهرية يضعها البناة والمثقفون في الوزارة ومؤسسات الدولة الاخرى نصب اعينهم لبناء شخصية الطفل وفق الاساليب التربوية الهادفة الصحيحة .

واضاف ان هذا الاهتمام يأتي لكي نقدم للطفل الفعالية الجميلة المشوقة لتقدم له المتعة  بعيداً عن اجواء الخوف والتي تعرض لها خلال السنوات السابقة .

وعبر عن شكره وتقديره للمبدعين والكتاب والرسامين والصحفيين العاملين في دار ثقافة الاطفال ، الذين ظهرت بصمات عطائهم الكبير في هذا الحدث الثقافي .

وكان المدير العام للدار محمود اسود خليفة القره غولي قد استهل المهرجان بكلمة عبر فيها عن الاعتزاز بالطفولة العراقية والاهتمام بها لانها الركيزة الاساسية لبناء الوطن .

وقال ان المبدعين في الدار قد استنهضوا كل العزائم والهمم لتقديم عطاء ثقافي في هذا المهرجان ولفعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية التي بدأت استعداداتها منذ فترة مناسبة  لتقدم من خلالها المسرحية والاوبريت والاغنية .

واضاف ان مهمات الدار المستقبلية كبيرة وواعده وانها فتحت افاق المشاركات في المهرجانات العربية والدولية لتطلع العالم على ثقافة العراق وحضارته الجديدة المرتبطة بتراثنا الخالد عبر سفره الطويل .

وافتتح على هامش المهرجان معرض الطفل الرسام احمد سعدون الذي غيبه الموت عن المشاركة في فعاليات الدار .

وضم المعرض /25/ لوحة تخطيطية واخرى ملونه تظهر ابداعات هذا الطفل الذي ابتلي بعوق لم يمنعه من اظهار مواهبه الابداعية .

واكد الوكيل مهند الدليمي في اطار تعقيبه على المعرض انها حالة انسانية فريده . ان تبرز دار ثقافة الاطفال هذه المؤسسة الرائعة التي تقود العمل الثقافي المقدم للطفولة والنشىء الجديد معرض الطفل الرسام احمد سعدون وهي التفاته تحظى بتقدير الوزارة وجميع المثقفين والمهتمين .

وقدمت خلال المهرجان هدية الوزارة والدار وعدد من السادة المديرين العامين في الوزارة لعائلة الطفل كجزء من الرعاية والاهتمام لجميع الذين نضحت عقليتهم ومخيلتهم الابداعية عطاء ثراً على طريق اللوحة والرسم والفنون الاخرى .

وعرضت خلال المهرجان مسرحية اللعبة للكاتب السلوفاكي يوسف موكوش اعداد واخراج سليم الجزائري اداء فرقة دار ثقافة الاطفال الفنية .

وتفاعلت مجاميع الاطفال من مدارس محافظة بغداد مع العرض المسرحي المشوق .

 وستقدم الدار عرضين مسرحيين في الاسبوع وعلى مدى خمسة واربعين يوماً لاكبر عدد من اطفال مدارس بغداد ودور الايتام ومعاهد المعاقين على مسرحها المقابل لمتنزه الزوراء .(النهاية)

اترك تعليقاً