انتحار طالبة في السليمانية بسبب معدلها

المستقلة /أقدمت طالبة عراقية على الانتحار بعد إصدار نتيجة الامتحانات النهائية للطلبة في المرحلة الإعدادية، والتي أظهرت عدم حصولها على معدل مرتفع، مما دفعها للإقدام على الانتحار، على الرغم من نجاحها في كافة المواد المدرسية.

وذكرت مصادر عراقية، أن الطالبة نجوى إبراهيم من محافظة حلبجة في إقليم كردستان بالعراق، تدرس بالمرحلة الإعدادية في الصف السادس العلمي.

وأفاد مصدر في تصريح صحفي تابعته المستقلة : أنه ”بعد صدور النتائج النهائية للعام الدراسي في كردستان، كانت نتيجة الطالبة نجوى متدنية، حيث لم تحقق معدلًا مرتفعًا. على إثر ذلك، لم تتقبل نتيجتها، برغم نجاحها، مما دفعها للانتحار“.

التعليقات مغلقة.