الرئيسية / رئيسي / الياور لا مكان لذيول داعش ومن تعاون معهم في ربيعة بعد تحريرها

الياور لا مكان لذيول داعش ومن تعاون معهم في ربيعة بعد تحريرها

(المستقلة)..أعرب الامين العام لحركة العدل والاصلاح العراقي عبد الله الياور عن ارتياحه لتقدم الاوضاع ميدانيا في ربيعة وما حولها وسنجار ونواحيه مبينا أن الجهود المشتركة مع قيادة إقليم كوردستان والتحالف الدولي أثمرت عن انجازات على أرض الواقع وإن ايام الدواعش باتت محدودة.

وقال الياور ” لسنا ممن يكثرون الكلام بلا إنجاز واقعي فخطواتنا بحمد الله وإن كانت محدودة ولكنها مركزة وثمارها واضحة للعيان وها نحن نعيد اهالي مناطقنا وقرانا إلى دورهم  ومساكنهم ومزارعهم بعد طرد داعش منها والى الابد باذن الله”. موضحا أنه وبعد “تحرير ربيعة وهروب داعش منها بقيت ذيولهم التي تحلم بعودتهم وتروج لهم”

وأكد القاء القبض على قيادات من داعش اعترفوا بتلقيهم دعماً معنوياً ومادياً وتغطية عليهم من قبل بعض ضعاف النفوس “.

وبين الياور موقفه ممن ناصروا داعش بقوله ” إننا في قبيلة شمر وأهالي ربيعة سنطرد كل من ناصر داعش وتعاون معهم بقتل اي عراقي أو اختطاف اية امرأة عراقية وكل من شارك في اغتصاب الايزيديات وسرقة البيوت وتفجير المساجد والكنائس والحسينيات فهؤلاء لا مكان لهم بيننا وسيقتص القانون منهم.”

وكانت القوات المشتركة من البشمركة والعشائر وبإسناد جوي دولي تمكنت من تعزيز سيطرتها على مناطق واسعة في محيط ربيعة ونواحي سنجار وكبدت داعش خسائر كبيرة أجبرتهم على الفرار.

 

اترك تعليقاً