الوفاق الوطني يطالب بإقالة وزير الدفاع على خلفية تصريحاته الاخيرة  

 

(المستقلة).. طالب حزب الوفاق الوطني العراقي بابعاد وزير الدفاع عن القوات المسلحة العراقية، واختيار وزير اخر وفتح تحقيق بالتصريحات الصادرة عنه.

وقال الناطق باسم الحزب محمد البديري في بيان تلقت (المستقلة) نسخة منه اليوم، “اتهم وزير الدفاع في الحكومة المؤقتة على قناة الشرقية الموقرة اول امس مجاميع التنظيمات المتطرفة والمتمثلة بداعش هم من المناطق الغربية والشمالية بنسبة 80%”.

واعتبر “ان هذا الاتهام الكيدي هو لخلق اجواء ضمن الرأي العام ودعوة للطائفية السياسية وكلام محبط ومؤذي لنسيج المجتمع العراقي”.

واضاف “هذا الوزير يعلم جيدا ان هذه المناطق واهلها عانت من الفقر والتهميش والاقصاء والنزوح والتهجير والاعتقالات والتغييب وانعدام التنمية، لكن بالرغم من ذلك خرجت الجماهير الكريمة من المحافظات التي اساء بها الوزير مطالبين بوطن كريم وضد الارهاب والظلم والفساد مثلما خرجت التظاهرات الشعبية السلمية المستمرة لحد الان في بغداد والفرات الاوسط والجنوب”.

وتابع البديري بالقول “ان الاناء ينضح بما فيه، فهل تناسى الوزير الدور الوطني والتاريخي لابناء هذه المناطق وعشائرها العربية الاصلية في مقاتلة القاعدة وداعش والتصدي للارهاب جنبا الى جنب مع الجيش العراقي الباسل والشرطة الوطنية وباقي التشكيلات المقاتلة”.

وذكر “ان دس التفرقة والاحباط من وزير الدفاع هو اسلوب غير لائق ولا موفق”، مطالبا بابعاده عن القوات المسلحة العراقية واختيار وزير اخر وفتح تحقيق بهذه التصريحات الصادرة عنه.

التعليقات مغلقة.