الهجرة تغلق عشرين مخيماً للنازحين في الانبار

(المستقلة)..اعلنت وزيرة الهجرة والمهجرين إيفان فائق جابرو ، اليوم الاحد، إغلاق عشرين مخيماً للنازحين في محافظة الانبار بعد اعادة اغلب ساكنيها الى مناطقهم الاصلية ودمج المتبقي منهم في مخيمي عامرية الصمود والمدينة السياحية .

وأوضحت جابرو في كلمة ألقتها اثناء مؤتمر صحفي عقدته في (مخيم عامرية الصمود المركزي) بمحافظة الانبار بحضور النائب حسين عرب نائب رئيس لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين النيابية، و مصطفى العرسان نائب محافظ الانبار ان ” محافظة الانبار في بداية ازمة النزوح كانت تضم 76 مخيما يقطنها اكثر من 70 الف نازح ليتقلص العدد فيما بعد الى ٢٢ مخيم ” .

وأشارت الى ان ” المخيمات العشرين التي تم غلقها اليوم هي ( الحجاج، السلام ، النصر، الشهداء، الانبار، التحرير، الأمل الأول، الأمل الثاني، المتين، الكرفانات، زوبع، الصمود، إكرام الفلوجة، الفلوجة الأول، السعادة، القاعات ومخيم البسمة) ، مبينة بأنه سيتم اختزالها بمخيم واحد هو مخيم عامرية الصمود المركزي، أما مخيمات ( المركزي، كرفانات A، كرفانات B، التحرير الاول ومخيم التحرير الثاني) فسيتم اختزالها بمخيم المدينة السياحية المركزي ” .

واوضحت إلى ان ” ذلك جاء بعد دمج العوائل التي كانت تقطن هذه المخيمات بمخيمي العامرية والسياحية، نتيجة مغادرة اغلب العوائل التي كانت تسكنها وعودتها إلى مناطق سكناها الأصلية، بعد قضاء قرابة ستة اعوام في المخيمات ” ، مؤكدة:” ان العدد الكلي للاسر النازحة في محافظة الانبار المتبقية هي 1706 اسرة فقط “.

وأضافت جابرو :” ان إعادة النازحين الى ديارهم هي المهمة الأولى لنا ولا  نرضى أن يبقى الآلاف من أهلنا يواجهون تقلبات الطقس القاسية “، مشددة على ” ضرورة تضافر الجهود لإنهاء معاناة مواطنين عراقيين اضطروا لترك منازلهم أثناء دخول عصابات داعش الإرهابية الى مناطقهم، وعاشوا محنة النزوح عدة سنوات ” .

وأكدت الى :” ان الوزارة ماضية في ستراتيجيتها باعادة الأسر النازحة الراغبة بالعودة لمناطق سكناها الأصلية وصرف منح العودة لهم وتقديم المساعدات والخدمات اللازمة لهم ” ، لافتة الى انه ” يجب ان يكون اهتمام الحكومتين المركزية والمحلية متكاملاً لاجل خدمة النازحين ” .

واستدركت جابرو بالقول ان ” الحكومة الان حكومة اصلاح واداء وطني بعيدة عن اية مصالح شخصية او سياسية  ” ، مؤكدة ان النازحين خط احمر ولايمكن الاستهانة بهم .

وفي نهاية المؤتمر اشرفت السيدة جابرو على توزيع (1050) حصة من المساعدات الغذائية والصحية في المخيمين ، مبينة ان 600 حصة من المساعدات وزعت للنازحين في مخيم عامرية الصمود المركزي ، فيما كانت حصة النازحين في مخيم المدينة السياحية المركزي هي 450 حصة اغاثية .

التعليقات مغلقة.