الهبابي : البرلمان قد يتعامل بالمثل اذا اقال مجلس كركوك اعضائه العرب والتركمان

(المستقلة)… حذرت النائبة عن المكون التركماني نهلة الهبابي مجلس محافظة كركوك من اتخاذ قرار باقالة أعضاء المجلس من المكونين العربي والتركماني لمقاطعتهم جلسات المجلس، مشيرةً الى أن مجلس النواب قد يتعامل بالمثل مع النواب الكرد .

وقالت الهبابي في تصريح صحفي إن “اقالة أعضاء مجلس محافظة كركوك من المكونين العربي والتركماني ليس من صلاحية اعضاء المجلس الكرد، كون المقاطعة سياسية وتجري بنفس الشكل في مجلس النواب حين قاطعت بعض الكتل احتجاجا على قرارات او مواقف معينة”، مبينةً أن “العملية السياسية في البلد ينبغي ان لا تصل الى هكذا مستويات من تسقيط علني قد تتحول الى صراع مكونات تحرق الاخضر باليابس”.

وأضاف الهبابي، أنه “في حال تجرأ مجلس كركوك من الكرد على ان يخطوا هكذا خطوة (اقالة اعضاء المجلس من المكونين العربي والتركماني) فسيحصل ربما نفس الشئ اي التعامل بالمثل داخل مجلس النواب وسيعمل النواب العرب من الشيعة والسنة على سحب الثقة واقالة النواب الكرد”.

وأوضحت النائبة عن دولة القانون أن “الخلافات السياسية شئ واحترام باقي المكونات الاصيلة في البلد شئ آخر”، داعية أعضاء مجلس كركوك من الكرد الى “اللجوء للمنطق والعقل وانهاء حالة الاستفزاز والتصعيد التي بدأوا بممارستها لاننا نعتقد ان استمرارهم بها ستجعلهم هم الخاسر الأكبر فيها بالنهاية”.

وتابعت، أنه “في حال الاستمرار من مجلس كركوك بهذا الاسلوب، لاسيما استمرار تصدير النفط دون علم الحكومة الاتحادية فستضطر الحكومة الاتحادية للتعامل معهم بنفس العقوبات التي مارستها على اقليم كردستان من خلال قطع الرواتب”، لافتة الى أن “هناك ايادي خفية تعمل على تحريك هذه الازمة، والا ماهو المبرر لهذا التصعيد من الكرد في هذا الوقت تحديدا مع قرب حسم المعركة بالنصر على تنظيم داعش”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد