الرئيسية / سياسية / النقيب: اتخاذ اجراءات جديدة بحق سكان أشرف كالتهجير القسري لن يكون في صالح العراق

النقيب: اتخاذ اجراءات جديدة بحق سكان أشرف كالتهجير القسري لن يكون في صالح العراق

بغداد (إيبا).. أكد عضو النائب عن القائمة العراقية فلاح النقيب بأن اتخاذ الحكومة العراقية إجراءات جديدة بحق سكان مخيم أشرف كالتهجير القسري مثلاً لن يكون في صالح العراق.

وأشار النقيب في تصريح صحفي تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… في تعقيبه على تصريحات لمستشار الأمن القومي العراقي فالح الفياض أدلى بها خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء 31-7-2012، وقال فيها بأن الحكومة العراقية لديها الحق اليوم باتخاذ أي إجراء تجاه سكان أشرف بعد انتهاء مهلة إغلاق المخيم، إلى أن أي انتهاك جديد بحق سكان أشرف لن يخدم الواقع الحالي الذي تعيشه البلاد والذي يتسم بالأزمات.

وأضاف بأن الوضع الحالي يشهد حالة تخبط في تعامل الحكومة العراقية مع قضية مخيم أشرف، مؤكداً بأنه لا يسير في الاتجاه الصحيح.

ولفت إلى أن الواقع العراقي برمته يعيش أزمة، مشيراً إلى أنه في حال لم تعالج قضية أشرف بشكل سليم فإن الأزمات التي تعيشها البلاد ستشهد تفاقماً بشكل أكبر.

وتطرق النقيب إلى ما ورد في تقرير الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن كوبلر أمام مجلس الأمن مؤخراً، والذي سبق تصريحات الفياض ببضعة أيام، حيث وصف فيه تعامل الحكومة العراقية مع قضية أشرف بالـكريم، قائلاً بأنه من الواجب على المنظومة الدولية أن تتحلى بالمصداقية والواقعية فيما يصدر عنها حول هذه القضية.

ودعا النقيب كافة الأطراف إلى ضرورة العمل على توفير المعاملة الحسنة والإنسانية، مجدداً موقفه بأن سكان المخيم لا زالوا ضيوفاً على العراق والعراقيين.

وشدّد على ضرورة ديمومة التعامل بشكل حسن مع سكان أشرف حتى تنتهي قضيتهم إلى حل مرضي يتم على أساسه انتقالهم إلى دول ثالثة وتوطينهم فيها. (النهاية)

اترك تعليقاً