الرئيسية / اخر الاخبار / النزاهة النيابية تبطل التهم الموجهة الى محافظ البنك المركزي المقال سنان الشبيبي

النزاهة النيابية تبطل التهم الموجهة الى محافظ البنك المركزي المقال سنان الشبيبي

بغداد (إيبا)… اعلنت لجنة النزاهة في مجلس النواب ان محكمة التحقيق المختصة بالنظر في قضايا النزاهة ابطلت التهم الموجهة الى محافظ البنك المركزي المقال سنان الشبيبي، واصفة ابعاده عن منصبه استهدافاً شخصياً لامتناعه منح المال الى رئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال عضو اللجنة جواد الشهيلي في مؤتمر صحفي إن “محكمة التحقيق المختصة بالنظر في قضايا النزاهة اثبتت على الا دخل للبنك المركزي ورئيسه السابق سنان الشبيبي بعملية هدر الاموال التي اشارت اليها اللجنة التحقيقية المشكلة من قبل مجلس النواب ولا حتى تقرير ديوان الرقابة المالية”.

وتابع أن “ما جرى من استهداف للسنان الشبيبي هو شخصي لم يكن استهدافا لمكافحة الفساد وهدر المال العام كما زعموا هم، لان وفق القرارات الصادرة من المحكمة الى البنك المركز واخر لمجلس النواب تطالب به ماهو مقدار الضرر بالمال العام الا ان البرلمان لم يجيب بسبب عدم توفر الادلة لديه”.

واوضح أن “هناك سياسات خاطئة لم يرتكبها البنك المركزي وانما المصارف التي مازالت قابعة على قلب البنك المرتبطة بشخصيات سياسية كبيرة، فضلا عن القنصليات والملحقيات التجارية الموجودة في بعض العواصم منها دبي وعمان اضافة لدولة لقطر”.

واشار الشهيلي الى  ان “طاقم سنان الشبيبي كان ومايزال من افضل الطواقم المالية والاقتصادية”.

 وبين الشهيلي أن”اسباب اقصاء الشبيبي امتناعه لطلب رئيس الوزراء نوري المالكي بمنحه مبلغ من مال الاحتياطي العراقي تمويل حكومته والذي هو خارج اطار القانون و النزاهة”.

وتابع ان “عمليات التحقيق اثبتت عدم وجود فساد في البنك المركزي سابقا، انما هناك عمليات غسيل اموال من قبل بعض المصارف والملحقيات التجارية”. (النهاية)

اترك تعليقاً