الرئيسية / اخر الاخبار / النجيفي لنواب متحدون : خيار التقسيم صعب وخطير ونحذر من استفحال الازمات التي تؤدي للتفكيك

النجيفي لنواب متحدون : خيار التقسيم صعب وخطير ونحذر من استفحال الازمات التي تؤدي للتفكيك

(المستقلة)… اكد رئيس ائتلاف متحدون اسامة النجيفي ان خيار التقسيم صعب وخطير ، فيما حذر من استفحال الازمات التي يمكن ان تؤدي الى التفكيك ، مؤكدا انالبلاد يشهد أزمات في جوانب متعددة ما يستدعي الوحدة والتعاون ، مشددا على الالتزام بالثوابت الأساسية والالتزام بالاتفاق السياسي ومعالجة قضايا النازحين التي تشكل جرحا نازفا، والمشاركة الفعلية الجادة في تحرير المدن والأراضي وإدارتها بعد التحرير .

وقال مكتب رئيس ائتلاف متحدون في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الاحد أن” النجيفي عقد اجتماعا موسعا مع نواب الائتلاف والكادر المتقدم فيه” ، مبينا ان “المجتمعين ناقشوا الجانب السياسي ورؤية متحدون للمرحلة واحتمالات المستقبل، والوضع الداخلي لمتحدون في ضوء صدور قانون الأحزاب، واستراتيجية التطوير، والوضع الأمني والعسكري في ضوء تطور المواجهة مع تنظيم داعش الإرهابي، اضافة الى الأزمات القائمة وبخاصة أزمة النازحين والمهجرين والوضع الأقليمي والدولي بعد العمليات الإرهابية التي ضربت بيروت وباريس”.

واكد النجيفي ان “البلاد يشهد أزمات في جوانب متعددة ما يستدعي الوحدة والتعاون”، مشيرا الى انه “بغير ذلك فإن الأزمات ستستفحل ويصعب حلها ويمكن أن تؤدي إلى التفكيك”.

واضاف النجيفي “أننا مع بناء الدولة وتحقيق مطالب وحقوق جماهيرنا، وكل منهج يحقق ذلك نؤيده وندعمه على أن يكون بلا استئثار بالسلطة أو الاستمرار بسياسة التهميش سيئة الصيت” .

وشدد على ان “متحدون مع الاصلاح الذي يحقق حاجة البلد وتحت سقف الدستور والقوانين النافذة والاتفاقات السياسية الملزمة ومبدأ الشراكة، وأن لا يستغل الاصلاح ذريعة للتنصل من الاتفاق السياسي أو اهمال لحقوق الجماهير التي نمثلها”.

وأكد النجيفي  “على الالتزام بالثوابت الأساسية والالتزام بالاتفاق السياسي ومعالجة قضايا النازحين التي تشكل جرحا نازفا، والمشاركة الفعلية الجادة في تحرير المدن والأراضي وإدارتها بعد التحرير”.

واشار رئيس الائتلاف الى ان “البرنامج السياسي لمتحدون وخطوطه الأساسية التي تضمن أداء يرتقي إلى حاجات وطموحات المواطنين ويعبر عن رؤيتهم في مستقبل آمن ومشاركة حقيقية في بناء البلد وحل أزماته، وبناء قوة سياسية فاعلة، وتحشيد وبناء قوة عسكرية بالتعاون مع الحكومة والتحالف الدولي لمواجهة داعش”.

وتابع النجيفي ان “خيار التقسيم صعب وخطير، ولابد من العمل لدفع الخطر وتجنيب الوطن مآس جديدة”.(النهاية)

اترك تعليقاً