النجباء : ما جرى بالبرلمان “أسقط أقنعة المتسترين” بغطاء المرجعية وهموم الشعب

(المستقلة)… اعتبرت حركة النجباء أن الصراعات السياسية و”الصفقات ذبحت” حقوق الحشد في موازنة عام 2018، مشيراً إلى أن ما جرى في البرلمان “أسقط أقنعة المتسترين” بغطاء المرجعية وهموم الشعب.

وقال المتحدث باسم الحركة هاشم الموسوي في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الاحد  إن “الصراعات السياسية والصفقات ذبحت حقوق الحشد وغيبتها عن ساحة الموازنة لهذا العام”، داعياً الحكومة والبرلمان إلى “إعادة ذاكرة الأمس ومعرفة حجم تضحيات الحشد ودماء شهدائهم المقدسة”.

وأضاف أن “ما جرى في البرلمان أسقط أقنعة المتسترين بغطاء المرجعية وهموم الشعب والشهداء”، متابعاً أن “الاجحاف وعدم الانصاف سجية الأجلاف الذين لا يحملون هموم الوطن المواطن ويتسترون على الفساد”.

ومضى الموسوي إلى القول إن “هناك أصواتاً في البرلمان وطنية ومجاهدة لا يمكن اسكاتها ومساومتها مهما كانت الظروف”.

وأبدت حركة عصائب أهل الحق اليوم الأحد استغرابها من عدم مساواة منتسبي الحشد الشعبي بأقرانهم في القوات المسلحة في موازنة 2018 من حيث الراتب والمخصصات، داعيةً مجلس النواب ومجلس الوزراء والرئاسات الثلاث إلى السعي الجاد والعاجل لاتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة النظر في الموضوع ، وكان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت أمس السبت على الموازنة الاتحادية للعام الحالي.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد