الرئيسية / سياسية / النائب المالكي يدعو المرجعية الى تحريم بيع السلاح لافشال مخطط تهريبه الى الجيش الحر في سوريا

النائب المالكي يدعو المرجعية الى تحريم بيع السلاح لافشال مخطط تهريبه الى الجيش الحر في سوريا

بغداد (إيبا)… كشف النائب عن ائتلاف دولة
القانون عبد السلام المالكي عن وجود جماعات مجهولة تقوم بشراء الاسلحة من المحافظات
الوسطى والجنوبية لدعم مايسمى الجيش الحر في سوريا ، داعيا المرجعية الى اصدار فتوى
تحرم بيع السلاح .

 

وذكر المالكي في بيان له تلقته وكالة
الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم ان هناك عمليات شراء للاسلحة من المواطنين
في عدد من المحافظات الجنوبية وخاصة البصرة وذي قار وميسان وباسعار مغرية من قبل جماعات
مجهولة ومدعومة من دول معروفة بغية تهريبها الى ما يسمى بالجيش الحر في سوريا
.

 

واضاف المالكي ان تلك النشاطات المشبوهه
رافقها تعليق بوسترات لما يسمى بالجيش السوري الحر في بعض المناطق وهذه الحالة الخطيرة
تحتاج الى معالجة سريعة وانية وكشف المتورطين بها واتخاذ الاجراءات الرادعة بحقهم من
قبل الحكومة والاجهزة الامنية .

 

وطالب المالكي الحكومة المركزية
بمنع تجارة الاسلحة في البلاد لانها تشكل حالة خطرة وغير حضارية وستكون لها مردودات
سلبية على المجتمع , محذرا الاهاليمن بيع اسلحتهم لجهات مجهولة.

 

ودعا المرجعية الدينية  الى اصدار فتوى لتحريم بيع الاسلحة بطرق
غير مشروعة كي لاتكون سببا في قتل واراقة دماء الابرياء سواء في داخل العراق او خارجه.

 

وكان النائب عن كتلة الأحرار التابعة للتيار
الصدري عدي عواد قد اتهم اليوم السعودية وقطر بتنفيذ مخطط يهدف الى شراء السلاح وتهريبه
لإخلاء مناطق الوسط والجنوب من السلاح وتأجيج الفتنة الطائفية مستقبلا .

 

وذكر عواد في بيان له ان عملية  شراء السلاح والذخيرة من المواطنين في مناطق الوسط
والجنوب بمبالغ مالية تفوق القيمة الحقيقية للسلاح بهدف إخلاء هذه المناطق من السلاح
وعدم امتلاكها له مستقبلا. (النهاية)

اترك تعليقاً