المشروع الوطني العراقي يدين استخدام “القوة غير المبررة “ضد المتظاهرين

(المستقلة)..ادانت اللجنة المركزية لتجمع المشروع الوطني العراقي ، تداعيات “استخدام العنف غير المقبول و القوة غير المبررة ، من قبل فئة محسوبة على القوات الامنية ضد المتظاهرين السلمين في ساحة التحرير” .

وقال رئيس اللجنة المركزية للمشروع الوطني العراقي جمال الضاري “من حق العراقيين التعبير عن موقفهم مما يجري في البلاد من اخطاء ، ومظاهر الخلل لا يمكن السكوت عنها ، ومن حق التيارات أياً كانت رفض  تزيف ارادتهم ومطالبتهم لتغيير مفوضية الانتخابات ، ياتي في اطار التصدي لاداء غير مقبول ، وتساؤلات تتعلق بانضباط القوات الامنية وأداءها وقدرتها على التعامل بحرفية ومهنية والتزام “.

وحيا الضاري التيارين الصدري والمدني والتزامها بقواعد التظاهرات السلمية ، منوها الى “ان اي تجاوزات من بعض المحسوبين على رجال الامن خطر يرتقي الى الجريمة ”

واشار الى ان رئيس الحكومة نفسه سبق واشار الى حق التظاهر ، و”عليه ان يحاسب ويتابع التحقيق باللجنة التي شكلها ، والمتسببين بما جرى من افعال تقف ورائها جهات سياسية وقوى خارجية تهدف الى تنفيذ أجنداتها وخلق فوضى في البلاد لها اهداف سياسبة “.

واكد الضاري ، دعم المشروع الوطني العراقي  الكامل لابناء شعبه “الباحثين عن الحربة والنزاهة “، ووضع “كامل خبراته ومقدراته في خدمة الحراك السلمي الذي يسعى لوضع البلاد على الطريق الصحيح والرشيد”.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد