الرئيسية / ثقافة وفنون / المشاريع الفائزة بجائزة الآغا خان للعمارة في معرض خاص

المشاريع الفائزة بجائزة الآغا خان للعمارة في معرض خاص

  (المستقلة).. افتتح في العاصمة الفرنسية مؤخرا معرضا خاصا بعنوان “خمسة مشاريع من أجل عالم مستدام“، وخصص لعرض المشاريع الخمسة التي حصلت على جائزة الآغا خان للعمارة في دورتها الأخيرة في عام 2013.

ويقام المعرض في قاعة مدينة العمارة والتراث في قصر شايو (تروكاديرو) في العاصمة الفرنسية باريس، ويستمر حتى منتصف شهر أيار/ مايو من هذا العام.

وتشمل المشاريع الخمسة التي فازت بجائزة الآغا خان للعمارة في دورتها الأخيرة كل من مشروع الرباط – سلا للبنية التحتية الحضرية في مدينة الرباط، المغرب؛ ومركز السلام لجراحة القلب في الخرطوم، السودان؛ وإعادة إحياء المركز التاريخي لبيرزيت في بيرزيت، فلسطين؛ وإعادة إحياء سوق تبريز في  تبريز، ايران؛ والمقبرة الإسلامية في ألتاش، النمسا.akaa_chaillot

ويتضمن المعرض لوحات  ضخمة تضم صوراً عالية الدقة، وشاشة لعرض الأفلام التي تلخص المشاريع الخمسة الفائزة بالجائزة، إضافة إلى المشاريع الأخرى التي كانت قد رشحت للجائزة، في دورتها الثانية عشرة. كما تستعرض الأفلام مقابلات مع عدد من الشخصيات الهامة في مجال العمارة الذين تحدثوا حول أهمية هذه الجائزة وخصوصية المشاريع الفائزة، مثل: مارك باراني، وكريستيان بورتزامبارك، وايزابيل هيراولت، ودومينيك بيرولت، ورودي ريشيوتي.

بالإضافة إلى ذلك تم في حفل الافتتاح عرض فيلم وثائقي حول تاريخ هذه الجائزة وآلية اختيار المشاريع الفائزة. كما يتضمن المعرض ايضا عدد من لوحات العرض الكبيرة التي تلخص المواضيع نفسها، وتقدم لمحة عن تاريخ الجائزة وكافة المشاريع الفائزة بالجائزة في دوراتها المتتالية، ومعلومات حول أعضاء لجنة التحكيم العليا واللجنة التوجيهية، إضافة إلى عدد من المطبوعات حول هذه الجائزة.

وكجزء من برنامج المعرض، سيتم تنظيم جلسة نقاش خاصة تجمع بين عدد من المعماريين الفرنسيين البارزين لمناقشة عدد من القضايا التي تخص العمارة المعاصرة، وذلك في الموقع نفسه بتاريخ 14 نيسان 2014.photo5

وتتضمن الجلسة المواضيع التالية: نظرة عامة على جائزة الآغا خان للعمارة منذ نشأتها، والطرق البديلة في تقييم الأثر الاجتماعي للمشاريع المعمارية، ويحاضر فيها فريديريك اديلمان ،وعرض فيلم خاص لشرح آلية العمل لدى هيئة التحكيم العليا، والذي يتضمن مقابلات مع المهندس المعماري الفرنسي المشهور جان نوفيل (TBC) ومهندس المناظر الطبيعية ميشال ديسفيجني ،وجلسة نقاش بين المهندس المعماري مارك ميمرام، الفائز بجائزة الآغا خان للعمارة، والسيد أنطوان بايكون من جامعة هارفارد، حول هندسة المناظر الطبيعية والبنية التحتية ،اضافة الى جلسة مائدة مستديرة حول الأبعاد الرمزية للمشاريع الفائزة بجائزة الآغا خان للعمارة، وتجمع عدد من المهندسين المعماريين الفرنسيين والمدرسين المرموقين مثل رويدا عياش، مارك براني ، ميشيل كوراجود، مارك ميمرام ودومينيك.  بيرولت، ويدير الجلسة فريديريك اديلمان.

يذكر أن جائزة الآغا خان للعمارة تأسست في عام 1977 من قبل الآغا خان، رئيس ومؤسس شبكة الآغا خان للتنمية، وهي مجموعة من الوكالات والمنظمات التنموية التي تعمل في العديد من مجالات التنمية الاجتماعية والثقافية والاقتصادية في أكثر من 30 دولة حول العالم. وتمنح الجائزة للمشاريع الرائدة على مستوى العالم كل ثلاث سنوات. وتهدف الجائزة إلى تحديد وتكريم كافة أشكال مشاريع البناء التي تؤثر على البيئة المبنية اليوم، من المشاريع المتواضعة والصغيرة الحجم، حتى المشاريع الضخمة.

وتختلف جائزة الآغا خان للعمارة من حيث توجهها واهتماماتها عن الكثير من جوائز العمارة في العالم، فهي تختار المشاريع التي لا تبرز قدراً كبيراً من التميز في العمارة فحسب، بل وتعمل على تحسين نوعية الحياة بشكل عام. وتتراوح هذه المشاريع من المدارس المبنية من الطين المبتكر وأخشاب البامبو، إلى الأبنية الحديثة الشاهقة.

تبلغ قيمة جائزة الآغا خان للعمارة مليون دولار أمريكي، وقد وزعت الجائزة على المشاريع الخمسة الفائزة. ومنذ تأسيس الجائزة قبل 36 عاماً، حصل أكثر من 110 مشروع على جائزة الآغا خان للعمارة، من بينها العديد من المشاريع في العالم العربي، بينما تم توثيق أكثر من 8000 مشروع معماري آخر..(النهاية)

اترك تعليقاً