المساري يدعو للاسراع باجراء العد والفرز اليدوي ويستغرب من المعترضين

(المستقلة).. دعا القيادي في تحالف القرار العراقي الامين العام لحزب الحق الوطني احمد المساري مجلس القضاء الاعلى الى الاسراع باجراء العد والفرز اليدوي، معربا عن استغرابه من الاعتراض على تنفيذ التعديل الثالث لقانون الانتخابات.

وقال المساري  ان تشريع التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب جاء بناء على ما شهدته الانتخابات النيابية التي جرت بتاريخ ١٢-٥-٢٠١٨ من “خروقات وحالات تزويرة كبيرة”، منوها الى ان هذا “كان بشهادات منظمات محلية ودولية فضلا عن اللجنة الوزارية ولجنة تقصي الحقائق النيابية”.

واضاف “المستغرب نسمع اليوم اصوات تقف بالضد من تنفيذ القانون في محاولة لشرعنة عمليات التزوير وبحجج واهية مما يوحي بان تلك الاصوات قد تكون من المستفيدين من عمليات التزوير التي حصلت كون لايوجد مبرر غير ذلك والا لماذا يرفضون العد والفرز اليدوي الكلي  الذي يكون باشراف القضاء العراقي المعروف بنزاهته” .

ودعا مجلس القضاء الاعلى  الاسراع في اجراء العد والفرز اليدوي وممارسه مهامه القانونية في ادارة المفوضية العليا للانتخابات وحسب التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب “من اجل  قطع الطريق امام المزورين والفاسدين الذين يحاولون بشتى الوسائل تمرير تزوريهم والمضي بالنتائج الحالية المزورة”.

واشار المستري الى ان “البلد يقف على مفترق طرق اما يحقق المزورون والفاسدون مبتغاهم من خلال المضي بالنتائج الحالية وتشكيل حكومة وبرلمان في اغلبه منهم مما يعني المزيد من الفساد والبطالة والفقر والتدهور الامني واما الوقوف بوجهم وفضح المزورين وداعميهم واحالتهم للقضاء العراقي لينالوا جزاءهم العادل وتصحيح العملية الانتخابية “.

وشدد على ان هذا “يتم من خلال تنفيذ التعديل الذي اقره مجلس النواب لقانون الانتخابات المذكور انفا  مما يضمن المجيء بحكومة وبرلمان يمثل ارادة الشعب العراقي ويحفظ حقوقهم وارادتهم في الاصلاح والتغيير “.

قد يعجبك ايضا

اترك رد