الرئيسية / رئيسي / المرأة النيابية : قانون الاحوال الشخصية الجعفرية غير ملائم في هذه المرحلة

المرأة النيابية : قانون الاحوال الشخصية الجعفرية غير ملائم في هذه المرحلة

 (المستقلة ).. عدت لجنة  المرة النيابية قرار مجلس الوزراء برفع قانون الاحوال الشخصية الجعفرية الى مجلس النواب غير ملائما في هذه المرحلة بالذات، سيما ان العراق يمر بمنعطف خطير ترتفع فيه معدلات العنف والخروقات الامنية والتي يذهب ازاؤها اعداد كبيرة من الابرياء .

وقال بيان عن منتدى الاعلاميات العراقيات ان رئيسة المنتدى نبراس المعموري شاركت في اجتماع لجنة المرأة البرلمانية الطارئ الذي عقدته امس الاربعاء برئاسة النائبة انتصار الجبوري ومشاركة عضوة مفوضية حقوق الانسان بشرى العبيدي لمناقشة قرار مجلس الوزراء المذكور ورأت ان الاوجب في هذه المرحلة تكثيف الجهود لاقرار القوانين المعطلة كقانون العمل والحماية الاجتماعية وقانون النفط والغاز يضاف الى كل هذا الموازنة التي لغاية الان لم تقر .

 واتفقت المجتمعات على ضرورة رجوع الحكومة عن هذا القرار لحين انجاز الاولويات سيما ان معظم القوى النيابية والمدنية والحقوقية تسعى لايجاد الحلول الناجعة لتجاوز هذه المرحلة القلقة التي يمر بها بلدنا العزيز مشددات على اهمية عقد اجتماع موسع يضم شخصيات برلمانية وقانونية ومدنية  .

من جانبها عبرت رئيسة منتدى الاعلاميات نبراس المعموري عن خطورة هذا القرار المفاجئ  داعية المؤسسات الاعلامية التصدي لهذا المشروع الذي يهدد النسيج العراقي، سيما ان قانون الاحوال الشخصية رقم 188 يعد من افضل القوانين واستمد اغلب مواده من المذهب الجعفري (النهاية).

اترك تعليقاً