الرئيسية / رئيسي / المحمدي : لم يبق امام البرلمان غير سحب الثقة عن المالكي واستفزازاته ضد السنة لن تنتهي

المحمدي : لم يبق امام البرلمان غير سحب الثقة عن المالكي واستفزازاته ضد السنة لن تنتهي

بغداد (إيبا)…قال النائب عن القائمة العراقية وليد عبود المحمدي ان استفزازات حكومة المالكي ضد رموز المكون السني لن تنتهي حتى وان بقى تمثيلهم شكلي في الحكومة.

وأضاف المحمدي في تصريح تلقه وكالة الصحاافة المستقلة (إيبا).. اليوم الجمعة ” ان اقتحام وزارة سيادية مثل وزارة المالية بطرقة همجية والعبث بممتلكات الدولة تؤكد ان القوة المداهمة لا تشعر بالانتماء لهذا البلد ولهذه المؤسسات أو انها كانت بقصد تخريب المكان لأتلاف وثائق مهمة “.

وطالب المحمدي ” مجلس النواب بسحب الثقة عن حكومة المالكي في اول جلساته الاسبوع القادم وهي الحكومة الناقصة وغير الكاملة وان الكثير من مفاصلها تدار بالوكالة “، مبيننا “ان الكثير من المناصبها لم تكتسب صفة الشرعية لأنها لم يصادق عليها من قبل مجلس النواب وهي حكومة انقلبت على الكثير من النصوص الدستورية والاتفاقات والسياسية ولم تعد حكومة شراكة وطنية ” .

واوضح ” ان اجهزت حكومة المالكي الامنية لم يأتي قادتها الامنيين عبر البرلمان كما ينص الدستور وأخذت تعتدي وتدمر مؤسسات الدولة الاخرى السيادية والدستورية كما حصل يوم امس في وزارة المالية ، لكل ذلك لم يبقى امام مجلس النواب سوا سحب الثقة عن حكومة المالكي الفاقدة للشرعية وللتأييد من الكتل السياسية والشعب العراقي ” .

ودعا المحمدي الى اطلاق سراح المختطفين من وزارة المالية بأسرع وقت والحفاظ على سلامتهم وتقديم اعتذار لوزير المالية والقائمة العراقية كون الوضع العراقي لا يحتمل الكثير من الازمات. (النهاية)

اترك تعليقاً