الرئيسية / سياسية / المحمدي : القنوات الفضائية المقربة من الحكومة تكمل دور الارهاب في اثارة الفتنة

المحمدي : القنوات الفضائية المقربة من الحكومة تكمل دور الارهاب في اثارة الفتنة

بغداد ( إيبا )..وصف النائب عن القائمة العراقية وليد عبود المحمدي دور بعض الفضائيات التي وصفها بـ”المقربة من الحكومة” بالمكمل لدور الارهاب في اثارة الفتنة بين مكونات الشعب العراقي.

وبين المحمدي ان الفضائيات التي ترمي بالتهم بعد كل تفجير او اضطراب امني يحدث ضد طائفة معينة على طائفة اخرى تطالب بحقوقها انما هو دور مشبوه ومكمل للعمل الارهابي الذي استهدف طائفة معينها ، ويسهم في اثارة الفتنة بشكل مباشر.

وأدان المحمدي التفجيرات التي حصدت ارواح العراقي في الحسينيات يوم الجمعة وصفا ايه بالعمل الاجرامي والخبيث داعيا  للشهداء بالمغفرة وللجرحى بالشفاء العاجل.

واستغرب عضو لجنة الاوقاف وشؤون الدينة في البرلمان : من تغافل هذه الفضائيات عن القصور الامني الواضح في اداء الحكومة ، وبيان عجزها عن وقف هذه الانفجارات التي تحصد ارواح الابرياء يوميا في العراق متسائلا : ماذا تفعل القوات الامنية المنتشرة في كل ارض العراق ، والتي صرفت عليها اموال طائلة من ميزانية العراق تدريبا وتسليحا.

وأضاف :الجواب باعتقادي انها انشغلت في اعتقال وتعذيب الابرياء ، وأًقحمت في الخصومات السياسية وتركت واجها الامني ، وأصبحت تحمي السلطة وليس الوطن والمواطن.(النهاية)

اترك تعليقاً