اللجنة الوزارية تقرر اعتبار جميع ضحايا الحويجة شهداء وتطلق سراح الموقوفين

 بغداد ( إيبا )..قررت اللجنة التحقيقية الوزارية باحداث قضاء الحويجة اعتبار جميع الضحايا الذين سقطوا شهداء يتمتعون بجميع الحقوق والامتيازات وتتكفل الحكومة العراقية بعلاج الجرحى داخل العراق وخارجه واطلاق سراح كافة الموقوفين في هذه الاحداث.

وذكر بيان للجنة عقب اجتماع لها في ساعة متاخرة من مساء امس الثلاثاء تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم  ، ان “اللجنة قد اجتمعت بالقيادات الامنية للتحقيق في الواقعة ” وانها ستستمر “بجمع المعلومات واستدعاء القيادات الامنية الميدانية ومن تراه في هذا الشأن للوقوف على تفاصيل وملابسات ما جرى”.

واوضح البيان “تابعت الحكومة تطورات الاحداث باهتمام بالغ وعلى اعلى المستويات ما جرى في منطقة الحويجة وقد بذلت جهودا من اجل احتواء الازمة وانها اذ تتقدم بخالص العزاء والاسف لوقوع الضحايا من المواطنين والجيش وتعتذر لعوائلهم لما حصل فانها تؤكد على الحق في التظاهر السلمي”.

وأشار الى انه “في الوقت نفسه تسعى وكجزء من مسؤوليتها للحفاظ على امن الوطن وحياة المواطنين من ان تُستغل مثل هذه الاحداث من اطراف لا تريد الخير للعراقيين وانها اذ تثمن الجهود التي بذلها سياسيون لتطويق الازمة وتداعياتها وتأسف لما حصل من ضحايا نتيجة ملابسات يجري حالياً التحقيق فيها للوقوف على حقائقها لتحديد المقصرين ومعاقبتهم باقسى العقوبات، بما فيها استخدام القوة المفرطة”.

وتابع بيان اللجنة الوزارية التحقيقية باحداث الحويجة، ان “الحكومة سارعت بتشكيل لجنة وزارية برئاسة نائب رئيس الوزراء صالح المطلك وعضوية نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني ومجموعة من الوزراء”.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد