الكاظمي يخول محافظ البصرة صرف رواتب الـ30 الف متعاقد مع الحكومة

المستقلة .. خول رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاربعاء، محافظ البصرة بصرف رواتب ال30 الف متعاقد مع الحكومة.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان مقتضب، تلقى المستقلة نسخة منه،  ان “الكاظمي خول محافظ البصرة بصرف رواتب 30 الف متعاقد”، مبيناً انه “تم تخويل المحافظ ايضاً للمضي بإجراءات التعاقد حول مشروع ماء البصرة الكبير”.

واضاف ان “محافظ البصرة كذلك حصل على تخويل من رئيس الوزراء بتوزيع قطع الاراضي على المستحقين”.

وتجمع عدد من موظفي ما يُعرف بالـ “ثلاثين ألف” قرب مقر إقامة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في البصرة للمطالبة بصرف مستحقاتهم.

و “الثلاثين ألف” هم موظفون قررت الحكومة المحلية في البصرة تعيينهم في تشرين الثاني الماضي وفق نظام الأجور اليومية، دون أن يتم صرف رواتبهم.

وينظم الشبان بشكل مستمر وقفات احتجاجية يوجهون فيها الاتهام إلى المحافظة والحكومتين المحلية والإتحادية ونواب المحافظة بإطلاق تعيينات إبان التظاهرات، دون القدرة على الإيفاء بالتزاماتها.

وتجمع عدد من المتظاهرين صباح اليوم قرب مقر إقامة رئيس الوزراء، رافعين شعارات تطالبه بالتدخل لحسم موقفهم بصرف الرواتب وتحويل نظام التعاقد معهم من الأجور اليومية إلى العقود.

ووصل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأربعاء، إلى محافظة البصرة، وعقد جلسة لمجلس الوزراء.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان، تلقى المستقلة نسخة منه، أن “الكاظمي عقد فور وصوله إلى المحافظة جلسة مجلس الوزراء”.

ونقل البيان عن الكاظمي قوله خلال جلسة مجلس الوزراء: “بدأنا بعقد الجلسات في المحافظات من البصرة العزيزة على قلوبنا لتنفيذ متطلبات اهلنا فيها وتقديم الخدمات لهم” .

وأشار إلى أن “العمل بروح الفريق الواحد والمتكامل سيساعدنا لمواجهة التحديات العديدة التي يمر بها البلد”.

التعليقات مغلقة.