الرئيسية / عربي و دولي / عربي / القوات النظامية تواصل اقتحامها لأحياء حلب وواشنطن لا تستبعد أي خيار لتنحية الأسد

القوات النظامية تواصل اقتحامها لأحياء حلب وواشنطن لا تستبعد أي خيار لتنحية الأسد

بغداد ( إيبا ) / متابعة / … تواصل القوات النظامية السورية
اقتحامها لمدينة حلب حيث دخلت حي سيف الدولة في المدينة نفسها، فيما أعلنت الولايات
المتحدة عدم استبعاد أي خيار يساعد على إبعاد بشار الأسد عن السلطة، هذا في وقت راجت
فيه شائعات عن إمكانية إعلان منطقة حظر جوي في سوريا.

اعلن الجيش السوري الحر في الداخل الاثنين اسقاط طائرة مقاتلة
تابعة للنظام السوري في محافظة دير الزور في شرق البلاد واعتقال الطيار، في الوقت الذي
دخلت قوات النظام السوري اقساما من حي سيف الدولة في حلب.

 وفيما اعلنت الولايات المتحدة انها لا تستبعد اي خيار يساعد
في استبعاد الرئيس السوري بشار الاسد عن السلطة، اوصى الاجتماع التمهيدي لقمة منظمة
التعاون الاسلامي التي تعقد في مكة المكرمة الثلاثاء بتعليق عضوية سوريا في المنظمة.

 فقد اعلن الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين
احسان اوغلي في ختام اجتماع وزراء خارجية الدول ال57 الاعضاء في المنظمة الذي عقد في
مدينة جدة السعودية مساء الاثنين ان المشاركين فيه اوصوا بتعليق عضوية سوريا.

 وقال تم اعتماد (مشروع) القرار بالتوافق بالاغلبية
المطلقة للمشاركين في الاجتماع، لافتا الى انه سوف يتم البت في هذا القرار
من قبل القادة في القمة.

 وقالت الولايات المتحدة الاثنين انها لا تستبعد اي خيار لضمان
تنحي الرئيس السوري بشار الاسد في وقت سرت شائعات عن امكان اعلان منطقة حظر جوي في
سوريا.

 وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني ان الرئيس
وفريقه لا يستبعدون اي خيار في وقت نحاول ايجاد حل لانتقال سياسي (في سوريا) مع جميع
شركائنا والشعب السوري.

 لكن كارني لم يتطرق في شكل واضح الى اعلان منطقة حظر جوي،
مشددا على ان المقاربة الحالية للولايات المتحدة التي تقوم على مساعدة المعارضين بوسائل
غير عسكرية وفرض عقوبات اقتصادية تشكل ضغطا على نظام الاسد. واضاف ندرس كل الخيارات
الممكنة وسنواصل القيام بذلك. 

وحصدت اعمال العنف في مناطق مختلفة من سوريا الاثنين 103
قتلى معظمهم في ريف دمشق حيث تستمر العمليات العسكرية منذ اسابيع.

 وفي تطور ميداني هو الاول من نوعه اعلن المتحدث باسم القيادة
المشتركة للجيش السوري الحر العقيد الطيار قاسم سعد الدين في بيان اسقاط طائرة ميغ
بواسطة رشاش مضاد للطيران من طراز 14,5 في منطقة دير الزور.

 واوضح سعد الدين ان الطائرة التي تم اسقاطها في منطقة
موحسن من نوع ميغ 23 ب ن، مشيرا الى ان قائد الطائرة العقيد الطيار الركن مفيد
محمد سليمان من مدينة حمص ويسكن في حي الزهراء العلوي.

 واضاف ان سليمان هو من السرب الذي كنت اطير فيه من
مطار السين قبل انشقاقي وخدمت معه 15 سنة وهو من اشد أعداء الثورة السورية.

 وهي المرة الاولى التي يتبنى فيها الجيش الحر رسميا اسقاط
طائرة مقاتلة منذ بدء الاضطرابات في سوريا قبل 17 شهرا.

 وفي شريط فيديو نشر على موقع يوتيوب على الانترنت، اعلنت
مجموعة قالت انها تنتمي الى الجيش الحر تطلق على نفسها اسم لواء احفاد محمد-
كتيبة عثمان بن عفان اسر الطيار.

 وتحدث رجل بلباس عسكري في الفيديو قائلا انا النقيب
ابو الليث، قائد لواء احفاد محمد. تم بعون الله اسقاط طائرة ميغ 23 في مدينة موحسن
في منطقة دير الزور صباح الاثنين 13 آب/اغسطس على يد ابطال لواء احفاد محمد.

 ويؤكد ابو الليث ان الاسير سيعامل وفق ما يمليه علينا
ديننا واخلاقنا ووفق التزامنا باتفاقية جنيف الخاصة باسرى الحرب.

 وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) من جهتها ان
طائرة عسكرية سورية سقطت في شرق البلاد واضطر الطيار الى مغادرتها بسبب عطل اصابها.

 وبعد ايام على اقتحامها حي صلاح الدين في حلب باشرت قوات
النظام السوري اقتحام حي سيف الدولة في غرب المدينة.

 واعلن المرصد السوري لحقوق الانسان ان القوات النظامية السورية
تمكنت الاثنين من التقدم داخل حي سيف الدولة في مدينة حلب، ثاني الاحياء التي يسيطر
عليها المعارضون في المدينة ويدخل اليه الجيش النظامي.

 وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان الاثنين ان
القوات النظامية السورية مدعمة بدبابات اقتحمت القسم الغربي من حي سيف الدولة
وتشتبك مع مقاتلين من الكتائب الثائرة، مشيرا في الوقت نفسه الى استمرار القصف
على بعض المناطق في حي صلاح الدين في جنوب غرب المدينة الذي كانت دخلته قوات النظام
الخميس الماضي، ولا تزال تواجه فيه بعض جيوب مقاومة، بحسب المرصد. 

وافاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن وكالة فرانس برس مساء
الاثنين ان القوات النظامية ما تزال في القسم الغربي لسيف الدولة من دون اي تقدم اضافي،
مشيرا الى ان القوات النظامية والمقاتلين المعارضين يعززون مواقعهما تمهيدا لاشتباكات
يتوقع ان تكون عنيفة هذا المساء.

 وكان مصدر امني في دمشق ذكر لوكالة فرانس برس في وقت سابق
ان قوات النظام تتقدم في اتجاه حي السكري في جنوب مدينة حلب الذي وصفته
صحيفة الوطن السورية المقربة من السلطات الاحد بانه المعقل الثاني للمسلحين
في حلب. 

وقال المرصد ان المقاتلين المعارضين شنوا فجر الاثنين
هجوما على فرع المخابرات الجوية ومركز الكتيبة المدفعية في حي جمعية الزهراء
في غرب المدينة ولم تعرف نتائج الهجوم. 

واشار الى ان الاتصالات صعبة جدا مع حلب والاخبار قليلة
ومحدودة.

 في ريف دمشق، افاد المرصد عن استمرار القصف على منطقة التل
التي تحاول السيطرة عليها منذ ايام.

 وكان القصف شمل صباحا ايضا بلدتي عربين وعرطوز ووقعت اشتباكات
في بلدتي حرستا والكسوة. وقتل في هذه العمليات الاثنين 27 شخصا.

 

كما افاد المرصد وناشطون عن حملة مداهمات واعتقالات في احياء
القيمرية وقشلة والشاغور في وسط دمشق صباح الاثنين، ترافقت مع اطلاق نار.

 واوضح مدير المرصد انها ليست المرة الاولى التي تقوم فيها
قوات النظام بحملة توقيفات من هذا النوع في وسط العاصمة، لكنها المرة الاولى بهذا الحجم.

 وكانت بعض احياء جنوب دمشق تعرضت لقصف فجر الاثنين مصدره
القوات النظامية ترافق مع اشتباكات قتل فيها مقاتلان معارضان في حي القدم. 

وحصدت اعمال العنف في سوريا الاثنين 103 قتلى، هم 58 مدنيا
بينهم 36 في ريف دمشق وحدها، بالاضافة الى 13 من المقاتلين المعارضين قتل منهم تسعة
في حمص.

 واضاف المرصد ان ما لا يقل عن 32 من القوات النظامية بينهم
ضابط قتلوا اثر استهداف رتل للقوات النظامية واشتباكات بمحافظات دمشق وادلب ودرعا وريف
دمشق وحمص وحلب. 

واثار بث اشرطة فيديو على شبكة الانترنت منسوبة الى مقاتلين
معارضين في سوريا يلقون اشخاصا من سطح احد الابنية، ويذبحون رجلا بالسكين، ويطلقون
النار تكرارا على رجل رغم انه قتل من الطلقة الاولى، موجة استياء خاصة لدى المعارضة
السورية.

 واكد المتحدث باسم القيادة المشتركة للجيش السوري الحر في
الداخل قاسم سعد الدين ان هذه الممارسات ليست من اخلاق الجيش الحر، مضيفا
هذا تصرف فردي ونحن ندينه.

 وشجب مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن
الممارسات الوحشية، في حال تاكدت صحة الاشرطة، مؤكدا انها ليست من
اخلاق السوريين.

 في بكين اعلنت وزارة الخارجية الصينية في بيان ان بثينة شعبان
مستشارة الرئيس السوري ستزور الصين الثلاثاء لاجراء محادثات مع وزير الخارجية الصيني
يانغ جايشي ومسؤولين اخرين. واضافت ان الصين تعتزم ايضا دعوة اعضاء من المعارضة السورية
قريبا من دون اعطاء تفاصيل.

 ودان رئيس بعثة مراقبة الامم المتحدة في سوريا الاثنين اعمال
العنف التي تستهدف الصحافيين بعد اختفاء مراسلين يعملون في وسائل اعلام رسمية سورية.

 وقال الجنرال ابا بكر غاي مهما كان البلد، فان الامم
المتحدة متمسكة بالصحافة ووسائل الاعلام، وللصحافة دور كبير تلعبه في هذا البلد، لذلك
ندين كل اعمال عنف ضد وسائل الاعلام ايا كان مرتكبوها.

 من جهة اخرى، اعلنت الامم المتحدة ان فاليري اموس مساعدة
امينها العام للشؤون الانسانية ستزور سوريا ولبنان الثلاثاء والخميس للفت النظر الى
تدهور الوضع الانساني بسبب النزاع القائم في سوريا.

اترك تعليقاً