القبض على افراد عصابة للسطو سرقت 3 مليارات في محافظات الفرات الاوسط

المستقلة/- أفادت مكافحة اجرام بابل بالقاء القبض على افراد عصابة للسطو المسلح سرقت 3 مليارات من شركات صيرفة في محافظات الفرات الاوسط.

وقال مدير قسم مكافحة إجرام بابل العميد محمد حسين جايع في بيان له وتلقته (المستقلة)  إن “مفارز قسم مكافحة إجرام قيادة شرطة بابل نجحت في القبض على متهمين إثنين ضمن تشكيل عصابي مكون من 5 أشخاص تعمل في السطو المسلح ضمن محافظات الفرات الاوسط”، مشيراً إلى أن المتهمين “قاموا بإرتكاب العديد من جرائم السطو المسلح على أصحاب شركات صيرفة وسرقة مبالغ مالية تقدر باكثر من 3 مليار دينار عراقي”.

وبين انه”بعد حدوث سرقات سطو مسلح على أصحاب صيرفات في مركز المدينة وكذلك جنوبي المحافظة، ونتيجة لهذه الافعال التي تقوم بها هذه العصابة الغامضة، وجه قائد شرطة المحافظة اللواء المهندس علي هلال الشمري بتشكيل لجنة من مكافحة الاجرام بإشرافه الشخصي لمتابعة ومراقبة عناصر تلك العصابة”.

وأوضح أنه”وبعد البحث الجاد ودراسة الطريقة التي تستعملها العصابة في ارتكاب جرائمها توفرت لدينا معلومات قيمة تجاه هذه العصابه وتحديد أحد أفرادها ، وبالتنسيق مع القضاء إستُحصلت الموافقات الاصولية ، وباشرت قوة من القسم بمساعدة مفرزة من مديرية استخبارات ومكافحة إرهاب بابل، الانتقال الى مكان المتهم والقبض عليه جنوبي المحافظة”.

وأردف جايع، أنه “أثناء التحقيق معه إعترف صراحة بانتمائه لعصابة مكونة من 5 أشخاص تعمل في محافظات الفرات الاوسط قاموا بإرتكاب 7 جرائم سطو مسلح وسرقة مبالغ مالية تقدر بأكثر من 3 مليار دينار عراقي في بابل وخارجها”، منوها الى انه”وبدلالة المتهم الاول تم القبض على متهم آخر من أفراد تلك العصابة ويُعد أخطرهم والصادرة بحقه أوامر قبض بعد عملية نوعية نفذت، فجر اليوم ، جنوبي المحافظة من قبل قوة مشتركة من القسم والاستخبارات ودونت اعترافاته قضائياً بالجرائم المنسوبة”.

وتابع مدير قسم مكافحة إجرام بابل ان”الجهود لا زالت متواصلة وجاري العمل بالتنسيق مع المحافظات التي يسكنها بقية أفراد العصابة للقبض عليهم”، مضيفا “ان ثمرة تلك الجهود جاءت نتيجة متابعة قائد الشرطة وتأكيده على العمل بتوجيهات معالي وزير الداخلية السيد عثمان الغانمي ، في مجال مكافحة الجريمة ومنع وقوعها واستعمال الطرق غير التقليدية بالكشف عن مرتكبيها وتقديمهم للعدالة”.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.