الرئيسية / سياسية / العلواني : أطباء أمريكان يؤكدون بأن أسلحة جيش الاحتلال الأمريكي وراء انتشار الأمراض بين أبناء الفلوجة

العلواني : أطباء أمريكان يؤكدون بأن أسلحة جيش الاحتلال الأمريكي وراء انتشار الأمراض بين أبناء الفلوجة

 بغداد ( إيبا
).. قال النائب عن ائتلاف العراقية خالد عبدالله العلواني أن مدينة الفلوجة تعاني
من انتشار الأوبئة والإمراض السرطانية والقلب والتشوهات الخلقية بين سكانها منذ
الهجوم عليها من جانب قوات الاحتلال الأمريكي عام 2004 وإلى يومنا هذا . 

وأضاف العلواني
في تصريح صحفي تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه اليوم الاثنين : أن
مستشفى الفلوجة الذي كان مسرحا لعملية عسكرية أميركية مدمرة عام  2004 لجأ إلى أطباء أميركيين لمعالجة أطفال
يعانون من مشاكل في القلب ، مبيناً أن الأطباء الأمريكيين أكدوا أن هذه الأمراض
سببها استخدام الجيش الأمريكي الأسلحة المحرمة دولياً التي تسببت بانتشار مثل هكذا
أمراض في المدينة ، منوهاً أن ما حصل للمدينة أمرُ لا يمكن نسيانه . 

وتابع طالبنا
سابقاً و ما زلنا نطالب بمحاسبة من تسبب بالخراب بهذه المدينة المظلومة التي تعاني
اليوم من انتشار كافة أنواع الأمراض بين سكانها ، خصوصاً الأطفال الذين ولدوا بعد
حربي الفلوجة الأولى والثانية عام 2004 نتيجة استخدام قوات الاحتلال الأمريكي
الغاشم أسلحة فتاكة تسببت بهذه الأمراض . 

وكان مستشفى
الفلوجة العام قام بافتتاح قسم خاص فيه لقسطرة القلب واستعان بأطباء أمريكان ،
الذين أكدوا أن سبب ازدياد حالات أمراض القلب بين سكان مدينة الفلوجة سببها
إشعاعات الأسلحة التي استخدمها الجيش الأمريكي ضدها .(النهاية) 

اترك تعليقاً