الرئيسية / سياسية / العراقية تدين التضييق على الحريات التي كفلها دستور العراق

العراقية تدين التضييق على الحريات التي كفلها دستور العراق

 

 بغداد ( إيبا ).. دان ائتلاف العراقية الممارسات الحكومية التي وصفها بـ” غير المسؤولة في التضييق على الحريات العامة التي كفلها دستور العراق للمواطنين”.

 وكشفت الناطق الرسمي باسم ائتلاف العراقية النائب ميسون الدملوجي عن وجود حملة منظمة لقمع الحريات والتضييق على التعددية الفكرية وحق التعبير عن الرأي، سواء من خلال بعض مواد مشاريع القوانين التي وصلت الى مجلس النواب من الحكومة، ومنها قانون الأحزاب وقانون جرائم المعلوماتية وقانون حرية التعبير عن الرأي والتظاهر السلمي، أو من خلال الاجراءات “القمعية” المتواصلة ومنها منع السافرات من دخول مدينة الكاظمية وشوارعها بعيداً عن الصحن الشريف، أو الاعتداء السافر التي قامت به الفرقة 56 التابعة للقائد العام للقوات المسلحة على النوادي الاجتماعية ومنها اتحاد الأدباء ونادي الصيادلة ونادي السينمائيين ونادي الاشوريين الثقافي وغيرها.

وقالت الدملوجي في بيان تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه بدلاً من ملاحقة المجرمين والإرهابيين والذود عن الوطن قامت الفرقة 56 بالتعرض بالضرب للفنانين والأدباء والشخصيات الاجتماعية، في انتهاك واضح لحقوق الانسان ودستور جمهورية العراق، والأخلاق والقيم العسكرية.

واضافت ان هذه الحملة المنظمة لقمع الحريات لا تتم بمعزل عن تطورات الأحداث السياسية في المنطقة، ومحاولة بعض دول الجوار فرض هيمنتها السياسية والفكرية والثقافية على الإرادة العراقية. وأضافت ان سلامة العراق وحفظه من تداعيات الأحداث في المنطقة يتحقق بتماسك النسيج الاجتماعي والوقوف صفاً واحداً ضد التدخلات الخارجية، وليس بافتعال الأزمات التي لا تؤدي الا الى تمزيق الصف الوطني وترك أبواب الوطن مفتوحة أمام تداعيات الأحداث.

ودعت الدملوجي القوى السياسية الوطنية والمجتمع العراقي الى الانتباه الى المخالب التي تسعى الى تمزيق نسيج المجتمع العراقي والعملية السياسية والديمقراطية وبناء الدولة المدنية ووضع العراق رهينة طموحات دول الجوار التي تسعى للسيطرة على كل مرافق الحياة العراقية.

  كما دعت الأجهزة الأمنية الى احترام المواطنين وممارسة دورها في حماية البلاد ورفض هذه الممارسات المعيبة التي تسيء للمهنة والشرف العسكري.(النهاية)

اترك تعليقاً