العدل الأميركية ترفض إعادة العمل بقرار ترامب

 

(المستقلة)..رفضت محكمة الاستئناف الأميركية طلب وزارة العدل إعادة العمل بالحظر الذي فرضه الرئيس الأميركي دونالد ترامب على المهاجرين.

وكانت الإدارة الأميركية استأنفت السبت، الحكم الذي أصدره قاض فدرالي الجمعة، وعلّق بموجبه العمل بقرار الرئيس، دونالد ترامب، منع رعايا سبع دول ذات أغلبية مسلمة من السفر إلى الولايات المتحدة.

ومساء الجمعة علّق القاضي الفدرالي، جيمس روبارت، العمل موقتا بالأمر التنفيذي الذي أصدره ترامب، وحظر فيه على رعايا سبع دول السفر إلى الولايات المتحدة طيلة 90 يوماً، في حكم اضطرت على اثره وزارة الأمن الداخلي إلى فتح أبواب الولايات المتحدة مجدداً أمام رعايا هذه الدول (إيران والعراق وليبيا والصومال والسودان واليمن وسوريا)، وكذلك أمام اللاجئين من العالم أجمع.

من جهتها، شركات الطيران مثل التركية وطيران الإمارات والاتحاد الإماراتية والقطرية وإير فرانس وأيبريا الإسبانية ولوفتهانزا الألمانية سمحت بنقل ركاب محظور دخولهم للولايات المتحدة، اعتماداً على تعليمات إدارة الجمارك وحماية الحدود الأميركية.

وفي رسالة عبر البريد الإلكتروني قالت وزارة العدل الأميركية إنها لن تدلي في الوقت الراهن بأي تعليق “يتخطى موضوع تقديم” الاستئناف.

وكان ترامب رد على قرار القاضي الفدرالي بإطلاق سلسلة تغريدات لاذعة بحقه، متهماً “هذا الذي يسمى قاضياً” بتشريع أبواب البلاد أمام “الإرهابيين”.

وقال الرئيس الأميركي في واحدة من سلسلة تغريدات صباحية إن “رأي هذا الذي يسمى قاضياً، والذي يحرم بلدنا من تطبيق القانون، أمر سخيف وسيتم إلغاؤه”.

وعصراً تساءل ترامب في تغريدة أخرى “إلى أين يتجه بلدنا حين يمكن لقاض أن يوقف منع سفر اتخذ لدواعي الأمن القومي، وعندما يمكن لأي كان، حتى لمن لديه نوايا سيئة، أن يدخل إلى الولايات المتحدة”.

ومساءً قال ترامب إن “القاضي يشرع أبواب البلاد أمام إرهابيين محتملين (…) إن الأشرار فرحون للغاية!”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد