الرئيسية / اخر الاخبار / العبادي يدعو الدول الاسلامية للوحدة ومواجهة الارهاب والحذر من اثارة النعرات والصراعات الطائفية

العبادي يدعو الدول الاسلامية للوحدة ومواجهة الارهاب والحذر من اثارة النعرات والصراعات الطائفية

(المستقلة)… دعا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الدول الاسلامية الى الوحدة والتكاتف في مواجهة الارهاب ، محذرا من ان الكلمة الباطلة والسامة اشد فتكا من الارهاب.

وقال العبادي في كلمة القاها اليوم في مؤتمر اتحاد برلمانات الدول الاسلامية وسط بغداد وتابعته (المستقلة) اليوم الاحد ان” الكلمة الباطلة التي تؤجج الوضع وتذكي النعرات الطائفية اشد فتكا من الارهاب في بعض الاحيان” ،مؤكدا ” اننا في العراق لانفرق بين مواطنينا على اساس الدين والمذهب والقومية، وان ابناء الجنوب في الجيش والحشد الشعبي امتزجت دماءهم مع اخوانهم في ديالى وتكريت والانبار ضد عصابة داعش الارهابية التي تستهدف الجميع وتدعي كذبا دفاعها عن السنة”.

واوضح رئيس الوزراء  ان” قواتنا هي الوحيدة التي تقاتل داعش على الارض ولايوجد اي جندي اجنبي على الاراضي العراقية”.

واضاف ” لقد قررنا في العراق الاتحاد ونسعى الى تاسيس حكم رشيد على الرغم من كل الصعوبات والتحديات التي نواجهها”، مشيرا الى ان “عناصر عصابات داعش الارهابية جاءت من خارج الحدود”.

وتابع رئيس مجلس الوزراء ان ” التحديات الاقتصادية التي يواجهها العالم بسبب انخفاض اسعار النفط هي معاناة مضاعفة في العراق بسبب الحرب ضد داعش” ، مشددا على ” ضرورة ايقاف الصراع في سوريا الذي دمر البلاد وقضى على جيل كامل وشرد نحو احدى عشر مليون مواطن سوري بين مهجر ولاجئ وأنشأ بيئة حاضنة للارهاب”.

وتسلم رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري من نظيره التركي عصمت يلمز رئاسة الدورة الـ11 لمؤتمر اتحاد برلمانات الدولية الاسلامية، فيما اشاد بجهود تركيا في إدارة الدورة السابقة وبمواجهة الازمات التي تهدد الدول الاسلامية.

وسلم رئيس البرلمان التركي عصمت يلمز نظيره العراقي سليم الجبوري رئاسة الدورة الـ11 لمؤتمر اتحاد برلمانات الدول الاسلامية الذي عقد في القصر الحكومي في المنطقة الخضراء، وسط بغداد.

وافتتحت في العاصمة العراقية بغداد اليوم الأحد فعاليات الدورة الـ11 لمؤتمر اتحاد برلمانات الدول الاسلامية، فيما حضر الافتتاح رؤساء الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادي ومجلس النواب سليم الجبوري ورؤساء عشر دول اسلامية وممثلون عن 40 دولة.

وانطلقت فعالية الدورة الـ11 لمؤتمر اتحاد برلمانات الدول الاسلامية صباح اليوم  وسط بغداد بحضور رؤساء الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادي ومجلس النواب سليم الجبوري وزعيم المجلس الاسلامي الأعلى عمار الحكيم.

كما حضر الافتتاح رؤساء عشر دول اسلامية وممثلون عن 40 دولة، فيما سيشهد المؤتمر اعلان بيان بغداد الذي سيتضمن أهم الفقرات التي تمت مناقشتها خلال اجتماعات لجان الاتحاد التي انطلقت يوم الاربعاء الماضي .

وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري كشف، أمس السبت أن بيان بغداد سيتضمن القضايا المهمة لشعوب الدول الإسلامية والتحديات التي تواجهها، وفيما أكد أن المؤتمر سيستضيف اليوم، رؤساء البرلمان التركي والإيراني والكويتي، أشار إلى ضرورة الوقوف “صفاً واحداً” لمواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة.

وافتتحت في العاصمة بغداد، أمس السبت، الدورة الـ18 للجنة العامة لاتحاد برلمانات الدول الإسلامية، بعد ثلاثة أيام على انطلاق اجتماعات اللجنة التنفيذية للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وافتتح اجتماع اللجنة التنفيذية لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي الذي عقد في قاعة الزوراء بفندق الرشيد، وسط بغداد، بكلمة لرئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري حيث تسلم العراق رئاسة المؤتمر، فيما سيتضمن جدول أعمال المؤتمر الذي يستمر لخمسة أيام نشاطات عدة للوفود المشاركة. (النهاية)

اترك تعليقاً