الرئيسية / رئيسي / العبادي : نواجه مشكلة مالية ونسعى لإخراج الجيش من المدن ونأمل الاتفاق على نفط الاقليم

العبادي : نواجه مشكلة مالية ونسعى لإخراج الجيش من المدن ونأمل الاتفاق على نفط الاقليم

(المستقلة).. كشف رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي عن سعي الحكومة العراقية لإخراج الجيش من المدن وتسليم الامن فيها إلى وزارة الداخلية، واكد وجود مشكلة مالية في البلاد، مشيرا إلى أن هناك فرصة كبيرة لتحسين الواردات عبر زيادة الانتاج والاتفاق على موضوع نفط اقليم كردستان.

وقال مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الخميس أن “العبادي ترأس اجتماع الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات غير المنتظمة بإقليم بحضور المحافظين ورؤساء مجالس المحافظات ووكلاء الوزارات، لمناقشة محور التعاون الأمني بين المحافظات وشؤون النازحين”، مؤكداً أن “الغاية من عقد الاجتماع هو إنجاح عمل المحافظات وبناء علاقات سليمة مع الحكومة الاتحادية لتحقيق المصلحة العليا للبلاد، وتقديم الخدمات وتطوير البنى التحتية”.

وأضاف العبادي أن “الحرب ضد الإرهاب يجب أن لا تمنعنا من توفير الخدمات للمواطنين ودعم المزارعين وتشجيع الاستثمار وتحريك الاقتصاد، وخصوصاً المشاريع التي تحفز الاقتصاد وتوفر فرص العمل للمواطن”، مشيراً إلى أن “المشكلة المالية التي تواجهنا سببها زيادة الإنفاق الاستهلاكي وأسباب أخرى تتعلق بهبوط عوائد انتاج النفط الى جانب تدني أسعاره”.

وتابع العبادي أن “هناك فرصة كبيرة لتحسين الواردات عبر زيادة الانتاج والاتفاق على موضوع نفط اقليم كردستان”، لافتاً إلى أن “الأولوية لدعم القوات المسلحة وحسم الحرب ضد الإرهاب وتحقيق الانتصار”.

وأكد العبادي أن الحكومة تطمح “لإخراج الجيش من المدن وتسليم الأمن لوزارة الداخلية، وأن تكون الشرطة المحلية والاتحادية هي الأساس في المستقبل لحفظ الأمن”، مشدداً انه “يجب إنشاء منظومة أمنية محلية متطورة للمحافظات، قادرة على بسط الأمن والاستقرار ومحاربة الجريمة المنظمة”.

يذكر أن أسعار النفط العالمية تواصل هبوطها من أكثر من مئة دولار إلى ما دون 88 للبرميل، بفعل وفرة المعروض وتباطؤ نمو الطلب وصعود العملة الأميركية، إذ انخفض سعر برنت أكثر من 20 بالمئة منذ حزيران الماضي حين كان قريباً من 116 دولاراً للبرميل، بدعم من الاضطرابات في العراق. (النهاية)

اترك تعليقاً