العاني : زيارة الكاظمي لواشنطن انعطافة لمرحلة جديدة سلبا كانت ام ايجابا

المستقلة / متابعة /- اكد عضو مجلس النواب ظافر العاني :” ان العراق يحتاج الى دعم امريكي ودولي ملموس ، مشددا على ان نتائج زيارة الكاظمي لواشنطن ستمثل انعطافة لمرحلة جديدة ، سلبا كانت ام ايجابا .

وقال العاني في تصريح صحفي تابعته “المستقلة” اليوم الاحد ،ان زيارة الكاظمي لواشنطن، ولاشك ، مهمة لكلا البلدين ، لكنها كما وصفها بيان البيت الابيض تأتي في (وقت حرج ) . وحراجة الوقت لاتنبع من ان الرئيسين يستعدان لخوض الانتخابات ، ولكن لأنها ستكون اختبارا لمدى جدية الطرفين بعلاقة ستراتيجية طويلة الامد او بفصم عرى هذا التحالف الهش “.

واضاف :” ان مواضيع الزيارة مهمة لنا كعراقيين ، فهي ستبحث في ملفات الامن والاقتصاد والطاقة والصحة . و العراق يحتاج الى دعم امريكي ملموس في هذه المجالات التي اصبحت مقلقة . وبدون هذا الدعم ، سواء المباشر او بتشجيع الدول الاخرى على تقديمه ، سيكون وضع الكاظمي صعبا وفرصه في تحقيق برنامجه الاصلاحي ضئيلة”.

واوضح :” ان واشنطن ستكون مهتمة بالاستماع الى وجهة نظر الكاظمي حول وجودها الامني والسياسي في العراق ، وقدرته على حمايته من التهديدات المليشياوية المتكررة ، وكذلك اكتشاف مدى قدرة رئيس الوزراء على تحقيق استقلالية الدولة العراقية ازاء التدخلات الايرانية وتطويق المسلحين من خارج اطار مؤسسات الدولة العراقية “.

وشدد العاني على :” ان نتائج الزيارة ستمثل انعطافة لمرحلة جديدة ، سلبا كانت ام ايجابا ، ونرجو ان يطرح رئيس الوزراء رؤيته الوطنية استنادا لمصلحة الشعب العراقي وامنه وسيادته ، دون تحيزات سياسية او تأثيرات خارجية”.

ومن المقرر ان يبدأ رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي نهاية الاسبوع المقبل زيارة رسمية للعاصمة الامريكية واشنطن يلتقي خلالها الرئيس ترامب وعددا من المسؤولين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.