الرئيسية / تنبيهات / الصدر يدعو البرلمان للانعقاد فورراً لايجاد بدلاء عن الوزراء ويؤكد “الثوار قطفوا اول ثمار الاصلاح”

الصدر يدعو البرلمان للانعقاد فورراً لايجاد بدلاء عن الوزراء ويؤكد “الثوار قطفوا اول ثمار الاصلاح”

(المستقلة)…  دعا زعيم التيار الصدر السيد مقتدى الصدر مجلس النواب إلى الانعقاد فورراً وابقاء الجلسة مفتوحة لحين اتمام ايجاد بدلاء عن الوزراء المستقلين من دون ظرف مغلق”، فيما اشاد بقبول استقالة ثلة من الوزراء ، مؤكدا أن “الثوار قطفوا اول ثمار الاصلاح”.

وقال الصدر في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الخميس  إنه “نحن الثائرون ضد الظلم والفساد لنا بعض التعليقات على قبول استقالة بعض الوزراء، أولها الثناء والتأييد لقبول استقالة هذه الثلة من الوزراء”، معربا عن أمله بأن “يغلب الباقون من الوزراء المصلحة العامة والتماشي مع مطالب الشعب، وذلك بتقديم استقالاتهم ووضعها بين يدي رئيس الوزراء فوراً”.

وأضاف الصدر أن “هذه الاستقالات لا ينبغي أن تكون للوزارات فقط بل جميع المناصب الحكومية شلع قلع”، مؤكدا أن “هناك مرشحون تكنوقراط يمثلون العراق كافة ولا يمثلون التيار، لا يجب تهميشهم، بعد أن أجمع الكل على حياديتهم واستقلاليتهم”.

ودعا الصدر الكتل السياسية إلى “عدم الضغط على رئيس الوزراء لإيجاد بديل أسوأ أو مماثل، بل السعي حثيثاً نحو إيجاد بدلاء تكنوقراط مستقل يعمل لصالح العراق لا لصالح الحزب”، مطالبا “بإبعاد البدلاء عن المحاصصة الحزبية والطائفية والعرقية والفئوية”.

وأكد الصدر على ضرورة أن “لا ينجو كل من كان فاسدا من  الوزراء السابقين من العقاب”، داعيا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي إلى “إيجاد حلول سريعة وعدم تعطيل المصالح العامة بتعطيل الوزارات”.

ودعا الصدر البرلمان إلى “الانعقاد فوراً وإبقاء الجلسة مفتوحة لحين إتمام إيجاد البدلاء من دون ظرف مغلق”، محذرا من “تحول الحكومة إلى حزب واحد”.

وتابع زعيم التيار الصدري  أن “مثل هذه الأمور لا دخل لها بتحرير المناطق المغتصبة، فأرجو عدم تأجيلها إلى حين إكمال التحرير”، مثنيا على “على جهود الثوار الذين قطفوا أول ثمار الإصلاح وان كان من باب الألف ميل يبدأ بخطوة واحدة”.

يذكر أن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي اصدر الثلاثاء الماضي أوامر ديوانية بقبول استقالة ستة وزراء وهم وزراء النفط والنقل والإعمار والإسكان، والموارد المائية والصناعة والداخلية. (النهاية)

اترك تعليقاً