الصدر: سنقنع اتباعنا في مجلس ديالى بالتنازل للتحالف الشيعي

بغداد (إيبا)… ابدى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر استعداده بأقناع اتباعه في مجلس محافظة ديالى بالتنازل للتحالف الشيعي إذا كان الاخير يعمل من اجل مصلحة  المحافظة , في حين طالب بان يكون صوت الشيعة مدويا وعاليا من اجل خدمة الفقراء في ديالى رفض التفرد وتهميش الاخرين.

وقال الصدر في رد له على سؤال احد اتباعه بشأن وجود تهميش في توزيع المناصب في حكومة ديالى المحلية إن “ديالى للجميع ولن تكون حكرا على احد بل أن التفرد ممنوع وقبيح”، داعيا “الجميع الى تقديم المصالح العامة على الخاصة في ديالى وجعلها هي الاولى وليس الكراسي التي فيها”.

وتابع الصدر “لن نرضى بتهميش احد على الاطلاق”، مؤكدا “استعداده بأقناع من يواليه في ديالى والحاصل على منصب رئاسة مجلس المحافظة او غيرها من المناصب بالتنازل منها للتحالف الشيعي الموقر لأجل ان يكون لهم الصوت”.

وخاطب الصدر اتباعه “صوتكم وصوتي وصوتا جميعا مادام في مصلحة ديالى ولاسيما انه يجب ان يكون صوت الشيعة مدويا وعاليا من اجل خدمة الفقراء والمظلومين لاطائفيا ولا دكتاتوريا ولا حزبيا ضيقا”.

وكان متظاهرون في ديالى، امهلوا الأحد 23 حزيران 2013 الكتل السياسية في المحافظة 72 ساعة لتغيير تشكيلة الحكومة المحلية وإشراك المكونات كافة مع إعطاء كل ذي استحقاق حقه ، وفي حين طالبوا رئيس الحكومة بالتحقيق بملفات فساد في ظل الحكومة المحلية السابقة، هددوا بإغلاق الشوارع  المؤدية إلى المحافظة أو حتى العصيان المدني، في حال عدم الاستجابة لمطالبهم. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.