الرئيسية / عربي و دولي / عربي / “الصحفيين الإلكترونيين” المصريين تتوعد: انتظروا رداً حاسماً على مقتل ميادة أشرف

“الصحفيين الإلكترونيين” المصريين تتوعد: انتظروا رداً حاسماً على مقتل ميادة أشرف

 (المستقلة)..أعلنت نقابة الصحفيين الإلكترونيين في مصر، عن عقدها مؤتمراً عاجلاً لرؤساء تحرير الصحف والمواقع الإلكترونية والإعلاميين، في الثانية من ظهر يوم غد الأحد، بقاعة المؤتمرات في كلية الإعلام بجامعة القاهرة، وذلك للرد على مقتل الصحفية ميادة أشرف، مؤكدة أن الرد سيكون حاسماً.

وخاطبت النقابة جموع الصحفيين والإعلاميين قائلة: لا أمل في استعادة حقوقنا وحماية أنفسنا سوى بالتكتل والدفاع عن مصالحنا وسلامتنا وأمننا بأنفسنا، نحتاج إلى خطوات جادة وصارمة من أجل إيقاف نزيف دماء زملائنا، وإلا فالدور علينا فرداً فرداً”.

وأكدت أن الصحفيين والإعلاميين ضحية الدولة والمؤسسات التي يعملون بها، بالإضافة إلى أنصار هذا الفصيل السياسي أو ذاك، رغم أنهم يؤدون مهمتهم الصحفية وواجبهم المهني، مشيرة إلى أن شباب الصحفيين أصبحوا في مرمى نيران كافة الأطراف.

وذكرت النقابة بالمؤتمر الصحفي العالمي الذي عقدته في ايلول 2013 وعرضت فيه الانتهاكات ضد الصحفيين من كافة الأطراف، مشيرة إلى أن أحداً لم يلتزم بتوصياته رغم الوعود التي حصلت عليها النقابة وقتها .

وشددت على أن توصياتها هذه المرة ستكون أكثر قوة ولن يكون الصحفيين من خلالها رد فعل بل سيكونوا هم الفعل.

واختتمت بيانها بالقول: نفذ صبرنا.. دمائنا ليست رخيصة.. انتظروا رداً حاسماً.

يذكر ان الصحفية ميادة اشرف سقطت قتيلة بعد اصابتها بطلق ناري عند تغطيتها لتظاهرات انتهت بمواجهة بين انصار الاخوان المسلمين وقوات الامن المصرية.(النهاية)

اترك تعليقاً