الصحة النيابية تقدم مقترحين بخصوص العام الدراسي الجديد

المستقلة /- كشفت لجنة الصحة والبيئة النيابية، عن مقترحين بخصوص العام الدراسي الجديد من بينهما الدراسة الالكترونية، محذرة في الوقت ذاته من خطورة عودة الدوام الرسمي على الطلبة وأسرهم .

وقالت مقرر اللجنة صفاء مسلم التميمي في تصريح لصحيفة “الصباح” الحكومية تابعته المستقلة اليوم الاثنين ، إن “لجنة التربية والتعليم النيابية أرسلت للجنتنا كتاباً تستفسر فيه عن النواحي العلمية التي يمكن أن تطبق في حال بدء العام الدراسي الجديد، ومن ضمن مقترحاتنا، الدراسة عن بعد (الالكترونية) في الظروف الحالية التي ما زلنا نسجل فيها إصابات كبيرة بالوباء القاتل”.

وأضافت، أن “المقترح الثاني أن يكون الدوام بواقع يومين في الأسبوع في المدارس الأهلية التي تتوفر بها الشروط الصحية وباقي الأيام تكون الدراسة عن بعد”، مستدركة أن “المقترح الثاني لا يمكن تطبيقه على المدارس الحكومية وذلك لاكتظاظ الأعداد في الصف الواحد من 50 إلى 60 طالباً لذا تطبيقه شبه مستحيل حتى لو كان الدوام بواقع يومين”.

وحذرت التميمي من “خطورة عودة الدوام الرسمي على الطلبة وأسرهم اذ يمكن أن يكون الطالب وسيلة لنقل العدوى خاصة أن الأطباء أثبتوا أن الطفل لا تظهر عليه الأعراض بنسبة 20 بالمئة ويمكن أن يكون وسيلة لنقل العدوى”.

وكانت وزارة التربية توقعت، أوس أمس السبت، بدء العام الدراسي الجديد نهاية شهر تشرين الأول المقبل أو في الثلث الأخير منه، مشيرةً إلى احتمالية أن يكون الدوام مزيجاً بين الحضور في المدارس والدورس الالكترونية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.