الرئيسية / اقتصادية / الشهرستاني يفتتح اول مصنع للسيارات في العراق ويضع حجر الاساس لتصنيع سيارات الفولفو

الشهرستاني يفتتح اول مصنع للسيارات في العراق ويضع حجر الاساس لتصنيع سيارات الفولفو

(المستقلة).. افتتح نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني صباح اليوم معمل تجميع وتصنيع السيارات الصالون في الاسكندرية بمحافظة بابل والذي يعد الاول من نوعه في العراق ووضع حجر الاساس لمعمل شاحنات فولفو في العراق بحضور وزير الصناعة والمعادن احمد الكربولي وممثلين عن السفارتين السويدية والصينية ومحافظ بابل وعدد من المدراء العامين في الوزارة.

وقال الشهرستاني في كلمة له اثناء الاحتفال ان البلدان لا يمكن لها ان تتطور بدون الصناعات الوطنية وان الله تعالى مَنّ على العراق بالثروات الطبيعية من نفط وغاز ومعادن التي يمكن من خلالها تطوير الصناعات بمختلف اشكالها وبناء المصانع الحديثة.

واضاف اننا اليوم نفتتح اول مصنع للسيارات في هذه المنطقة التي اراد الارهاب النيل منها لكن ابى ابناء شعبنا الا ان يصمدوا امامه ويعملوا لبناء العراق الجديد, مشيرا الى انه رغم عمق الجراحات والتخريب وشراسة الارهاب وسياسات النظام السابق التي هدمت كل شيء, لكننا بدأنا بالنهوض بقطاع الطاقة ونستكمل المسيرة بأنشاء المصانع والمعامل لإنتاج ما يحتاج اليه المواطن من سيارات ومعدات واجهزة.

وشدد على ان البلد يجب الا يعتمد على قطاع الطاقة فقط وانما علينا ان نولي القطاعات المهمة الكبيرة مثل الصناعية والزراعية والسياحية والخدمات اهتماما خاصا للنهوض بها بسرعة لان العراقيون عانوا كثيرا من الحرمان.

واشار الشهرستاني الى ان المجتمع العراقي تحول الى استهلاكي مستورد لكل متطلبات الحياة الاساسية وان قطاع الصناعة عانى كثيرا بسبب قدم المصانع وتهالكها والبعض منها يستخدم الاساليب البدائية التي لا تستطيع منافسة التطور الحاصل في العالم, لذا توجهت الحكومة لتطوير هذه الصناعات الميكانيكية وكانت صناعة السيارات والشاحنات في مقدمتها, مثمنا دور وزارة الصناعة والمعادن في انجازها لهذا المشروع, داعيا القطاع الخاص العراقي الى تكثيف الجهود لانشاء معامل تغذي هذا المصنع بكل الاحتياجات.

واوضح ان لجنة الطاقة والحكومة مستعدة لدعم هذه القطاعات لاننا نريد ان يمتلك العراقيون سيارات وشاحنات وجرارات من صنع بلادهم.(النهاية)

اترك تعليقاً