السويد: السجن أربع سنوات لمعلم رقص إغتصب فتيات صغار السن

أصدرت محكمة سولنا الجزئية مؤخرًا حُكمًا قضائيًا بإدانة معلم رقص أفريقي بتهمة إرتكاب جرائم إغتصاب متعددة ضد فتيات صغار السن.

وقالت وسائل الإعلام السويدية  ان بنيامين تاجو -26 عامًا- إقترفَ جرائم إغتصاب ضد فتيات صغار السن أثناء عمله كمعلم رقص في مهرجان الاغنية السويدية ميلودي، وكان من بين ضحاياه فتيات لم يتجاوز عمرهن 12 سنة.

وأضافت وسائل الإعلام السويدية ان تاجو أدينَ بالسجن لأربع سنوات لإرتكابه سلسلة من جرائم الإغتصاب ضد فتيات صغار السن، بجانب الإستغلال والإعتداء الجنسي على الأطفال وتصويرهن عُراة.

وكشف وسائل الإعلام السويدية ان تاجو أدين في وقت سابق بالعديد من الأحكام المتعلقة بالمخدرات.

ولدى بنيامين تاجو ما يقارب ثلاثة الاف متابع لحسابه على الإنستغرام، مما ولدَ صدمة لدى متابعيه عند سماعهم إرتكابه مثل هكذا جرائم ضد الأطفال.

هذا وتشهد السويد خلال السنوات الأخيرة موجة عنيفة من التحرشات والإغتصابات الجنسية التي تستهدف النساء، وفي الغالب يكون ابطالها مهاجرين من روسيا وصربيا وأفريقيا وأفغانستان وسوريا والعراق. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد