الرئيسية / سياسية / السفير العراقي يحضر عملية شحن المدرعات الاوكرانية الى العراق

السفير العراقي يحضر عملية شحن المدرعات الاوكرانية الى العراق

بغداد ( إيبا ).. حضر سفير جمهورية العراق لدى اوكرانيا شورش خالد سعيد يوم الخميس عمليــة شحـن الدفعة الجديدة من ناقلات الجنـود المدرعة من طراز (بي تي ار – 4) والمتضمنة 62 مدرعة على متن احدى البواخر في “ميناء اوديسا البحري التجاري” والتي من المقرر ان تصل الى ميناء “ام قصر” بمحافظة البصرة في اوائل شهر تشرين الاول المقبل.

 وقال السفير شورش خالد سعيد للصحفيين الذين حضروا عملية شحن المدرعات في ميناء اوديسا، بان “الجانب العراقي سعيد جداً باستلام الدفعة الثانية من المدرعات الاوكرانية من طراز (بي تي ار – 4)، التي يعتبرها المختصون العراقيون من المعدات العسكرية القوية والحديثة وذات الكفاءة النوعية” .

واوضح ان “الاوضاع الصعبة في منطقة الشرق الاوسط في الظرف الراهن، تحتم على العراق حاجته لهذه المدرعات” مؤكداً “ان هذه الدفعة الجديدة المكونة من 62 مدرعة ستساهم بتحسن مستوى الوضع الامني وتوفير ظروف افضل من الآمان للمواطنين المدنيين في المدن العراقية” .

وأشا الى “ان استلام العراق للدفعة الثانية من المدرعات الاوكرانية (بي تي ار – 4) بنجاح سيكون قد حقق خطوة جديدة من التعاون لتعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين الصديقين” معبراً عن امله بان “تثمر الجهود المشتركة بين الجانبين بانجاح تنفيذ ما تبقى من بنود في العقد العسكري المبرم بينهما وذلك باستلام الدفعة الثالثة من ناقلات الجنود المدرعة من طراز (بي تي ار – 4) بحلول نهاية هذا العام” .

واشاد السفير العراقي بـجهود وزير الدفاع الاوكراني ديمتري سالاماتين الذي بذل قصارى جهده لتنفيذ العقد العسكري بنجاح منذ اليوم الاول حين كان مسؤولاً في المؤسسة الحكومية العسكرية “اوكر سبيتس اكسبورت” وفيما بعد في مؤسسة “اوكر ابرون بروم”  وعبر عن شكره للمسؤول الحالي عن مؤسسة “اوكر سبيتس اكسبورت” السيد ديمتري بيريغودوف “الذي لولا جهوده كان من الصعب تنفيذ العقد” وخاطب الصحفيين بقوله “انا اعلم بان وسائل الاعلام الاوكرانية كتبت كثيراً وبقلق حول تنفيذ العقد، ولكن عملية شحن الدفعة الجديدة من المدرعات كما ترون الآن هي محصلة النجاح في هذا العقد المتميز بين البلدين”.

من جهته اكد نائب رئيس مؤسسة “اوكر سبيتس اكسبورت” فاديم كوجيفنيكوف للصحفين ان “مثل هذا العقد الضخم بين اوكرانيا والعراق يمكن له ان يكون اساساً لابرام صفقات جديدة” مشيراً الى انه “سيتم في المستقبل ابرام عقود جديدة لتوريد قطع الغيار وخدمات الصيانة التي يمكن ان يوفرها للعراق المجمع الصناعي العسكري في اوكرانيا خلال الفترة المقبلة من 10 الى 20 عام لا سيما وان العراق يستند باعادة تشكيل قواته المدرعة في الوقت الراهن على المعدات العسكرية المصنعة في اوكرانيا”.(النهاية)

اترك تعليقاً