الرئيسية / عامة ومنوعات / السفارة العراقية تتفقد اوضاع الطلبة في اوكرانيا

السفارة العراقية تتفقد اوضاع الطلبة في اوكرانيا

(المستقلة)..قام وفد من سفارة جمهورية العراق في اوكرانيا برئاسة السكرتير الثاني زينة مدحت محمد (القنصل) وعضوية الملحق عباس خضر فضيل بزيارة تفقدية لاوضاع الطلبة العراقيين الدارسين في الجامعات والمعاهد الاوكرانية في محافظتي (خاركوف) و(لوغانسك).

والتقى الوفد بالطلبة العراقيين الدارسين في جامعات محافظة (خاركوف)، وذلك في قاعة جامعة خاركوف الطبية الوطنية وبحضور اكثر من 550 طالباً معظمهم من طلبة المجموعة الطبية (طب عام وطب اسنان وصيدلة) بالاضافة  الى طلبة من كليات اخرى كالهندسة والهندسة التقنية والعلوم الانسانية.

كما التقى الوفد بالطلبة العراقيين الدارسين في جامعات محافظة (لوغانسك)، وذلك في قاعة جامعة شرق اوكرانيا الوطنية (فلاديمير دال) وبحضور اكثر من 250 طالبا من مختلف الاختصاصات والكليات.

واستمع الوفد للمشاكل التي يعاني منها الطلبة العراقيون والمقترحات لحلها، وكذلك تأثير تطورات الوضع السياسي والامني الاخيرة في اوكرانيا على دراستهم وتواجدهم في محافظتي (خاركوف) و (لوغانسك)، حيث ابدى غالبية الطلبة رغبتهم في العودة الى الوطن والالتحاق بالجامعات الحكومية العراقية المناظرة لجامعاتهم الاوكرانية.1

من جانبه، اكد الوفد الدبلوماسي على الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة العراقية والسفارة لمسألة أمن وسلامة جميع ابناء الجالية العراقية والطلبة الدارسين في جامعات ومعاهد اوكرانيا بغض النظر عن اختصاصاتهم ومعدلاتهم واماكن تواجدهم.

والجدير بالذكر ان وفد سفارة جمهورية العراق في اوكرانيا قد التقى خلال زيارته هذه مع رؤساء ومسؤولي بعض الجامعات التي يدرس فيها الطلبة العراقيون في محافظتي (خاركوف) و (لوغانسك)، وهي على التوالي: جامعة خاركوف الطبية الوطنية، جامعة خاركوف الوطنية “كرازنة”، جامعة خاركوف التقنية الوطنية، جامعة لوغانسك الوطنية “تاراس شيفتشينكو”، جامعة شرق اوكرانيا الوطنية “فلاديمير دال” وجامعة لوغانسك الطبية الحكومية.

 وطالب الوفد خلال هذه اللقاءات، بين امور اخرى، توفير الحماية اللازمة للطلبة العراقيين في ظل الظروف الراهنة ومعالجة مسألة اقاماتهم بالسرعة الممكنة واعادة وثائق السفر اليهم.

 وابدى رؤساء ومسؤولي الجامعات استعدادهم لتقديم كل التسهيلات للطلبة العراقيين، لاسيما في هذه المرحلة، وتأمين الظروف المناسبة لمواصلة دراستهم الجامعية وتوفير الحماية للاقسام الداخلية.. مؤكدين على ان الاوضاع في بلادهم آخذة بالاستقرار بشكل عام، وطالبوا الطلبة العراقيين الأبتعاد عن اماكن الاحتجاجات والانصراف الى مقاعد الدراسة.   (النهاية)

اترك تعليقاً