الرئيسية / تنبيهات / السعودية تتهم إيران بتوجيه الأوامر في هجمات الطائرات المسيرة

السعودية تتهم إيران بتوجيه الأوامر في هجمات الطائرات المسيرة

(المستقلة).. غرد نائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان على تويتر اليوم الخميس قائلا : إن هجوم الحوثيين على محطتي ضخ تابعتين لشركة أرامكو يظهر أن الجماعة “أداة لتنفيذ أجندة إيران وخدمة مشروعها التوسعي في المنطقة لا لحماية المواطن اليمني كما يدعون.”

وأضاف “ما يقوم به الحوثي من أعمال إرهابية بأوامر عليا من طهران، يضعون به حبل المشنقة على الجهود السياسية الحالية”. ولم يخض في تفاصيل.

من جهته غرد وزير الدولة للشؤون الخارجية وعضو مجلس الوزراء السعودي، عادل الجبير عبر حسابه على موقع تويتر قائلا: إن ميليشيات الحوثي الإرهابية جزء لا يتجزأ من قوات الحرس الثوري الإيراني. ويأتمرون بأوامره، وأكد ذلك استهدافه منشآت في المملكة”.

وأضاف في سلسلة تغريدات: “الحوثي يؤكد يوماً بعد يوم، أنه ينفذ الأجندة الإيرانية، ويبيع مقدرات الشعب اليمني، وقراراته لصالح إيران”.

وذكر تلفزيون العربية اليوم الخميس نقلا عن التحالف بقيادة السعودية في اليمن أن استهداف جماعة الحوثي لمنشآت نفطية في المملكة في وقت سابق هذا الأسبوع “يرقى لجرائم حرب”.

ونفذ التحالف عدة غارات جوية اليوم الخميس على العاصمة اليمنية صنعاء، التي يسيطر عليها الحوثيون، وذلك بعد أن أعلنت الجماعة المتحالفة مع إيران المسؤولية عن هجمات بطائرات مسيرة على منشأتي نفط سعوديتين. غارات التحالف جاءت ردا على هجمات الطائرات المسيرة يوم الثلاثاء.

وقالت قناة المسيرة التي يديرها الحوثيون إن التحالف نفذ ست ضربات.

ونقلت قناة العربية المملوكة لسعوديين عن بيان للتحالف “أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الخميس، بدء عملية استهداف نوعية لأهداف عسكرية تابعة للميليشيات الحوثية في صنعاء، تشمل تحييد قدرات الانقلابيين على تنفيذ الأعمال العدائية”.

وطالب البيان المدنيين بعدم الاقتراب من المواقع المستهدفة. ولم ترد تقارير عن وقوع خسائر بشرية.

وقالت السعودية يوم الثلاثاء إن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتين لضخ النفط لكن الامدادات لم تتوقف. وأعلن الحوثيون المسؤولية عن الهجمات.

وأمس الأربعاء، ذكرت الإمارات وهي عضو رئيسي في التحالف المدعوم من الغرب أن التحالف “سيرد بقوة” على أي هجوم تشنه جماعة الحوثي على أهدافه.

 

 

اترك تعليقاً