السعد تطالب بالإصغاء لأصوات المتظاهرين في البصرة وتلبية مطالبهم

بغداد ( المستقلة)..طالبت القيادية في حزب الفضيلة سوزان السعد الحكومة المركزية وحكومة البصرة المحلية بالإصغاء لأصوات الجماهير المطالبة بحقوقها في توفير الأمن والخدمات.

وقالت السعد في بيان لها اليوم :” ان التظاهرات التي تشهدها عموم مناطق البصرة عبرت عن حالة من اليأس والتذمر من سوء الخدمات وخصوصا الكهرباء ، وتردي الوضع الامني في المحافظة مع ضعف واضح في اداء المؤسسة الامنية “.

وبينت انه :” فيما يتعلق بالخدمات فإن التعديل الثاني لقانون المحافظات رقم 21 لسنة 2008 قد اعطى للحكومات المحلية صلاحيات واسعة ، مما سيجعلها تحت طائلة المسؤولية فيما لو بقي الوضع الخدمي وخصوصا ملف الكهرباء على حاله دون أي تحسن او تطور ، فأي عذر لن يقبل منها بعد اليوم ولن يقتنع الشارع البصري بأية حجج أو تبريرات “.

وأضافت :” فيما يخص الجانب الامني ، فتغيير القادة الامنيين والحديث عن خطط أمنية جديدة وعقد الاجتماعات لم يعد مجديا في خضم موجة الإرهاب التي عصفت بالمحافظة كبقية المحافظات وأثرت بشكل سلبي على حركة الاستثمار فيها باعتبارها العاصمة الاقتصادية للعراق “.

وأوضحت :” ان الشارع البصري كان يأمل ان يخرج اجتماع نائب رئيس مجلس النواب قصي السهيل برئيس واعضاء مجلس المحافظة والقادة الامنيين فيها بنتائج أو توصيات تطمئنهم وتضع حلولا جزئية أو كلية لما يعانونه من مشاكل على الصعيدين الأمني والخدمي ، فالاجتماع لم يتم الكشف عن تفاصيله وما تناوله من مواضيع “.

وشددت السعد على :” ضرورة اصغاء الحكومتين المركزية والمحلية الى اصوات المتظاهرين البصريين وانهاء معاناتهم من خلال الحلول الجدية للمشاكل الامنية والخدمية التي تعاني منها المحافظة “.

يذكر ان الالاف من المواطنين في البصرة كانوا قد تظاهروا ليلة أمس امام مقر مديرية تربية البصرة القديمة في شارع بغداد احتجاجا على سوء الامن والخدمات والكهرباء في العراق عموما والمحافظة خصوصا .(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد