الرئيسية / اقتصادية / السعدون : طريقة التعامل مع مشاكل الموازنة لم تكن صحيحة منذ اللحظة الأولى

السعدون : طريقة التعامل مع مشاكل الموازنة لم تكن صحيحة منذ اللحظة الأولى

 بغداد ( المستقلة)..وصفت الخبيرة الاقتصادية والنائبة السابقة الاء السعدون موازنة 2014 بالقياسية بالنسبة الى مدة التأخير الذي تأخرت به حتى قدمت من مجلس الوزراء الى مجلس النواب .

وقالت السعدون في تصريح صحفي صدر عن مكتبها الإعلامي :  ان الموازنة العامة للدولة لسنة 2014 وصلت متأخرة ثلاثة اشهر ونصف عن موعدها الذي حدده قانون الادارة المالية والذي يفترض ان يكون في 15/10 ، ولكن الغريب انها لم تدرج في جدول الاعمال للقراءة الاولى لحد الآن ، متسائلة متى ستقرأ قراءة اولى وثانية وتتم مناقشتها والتصويت عليها بعد ذلك .

وأضافت: هل المشاكل التي تمنع قراءة الموازنة مشاكل يمكن حلها ؟ وهل يمكن الوصول الى اتفاق بين الكتل السياسية حولها ؟ بل قبل هذا كله هل هذه طريقة لتمرير موازنة تعتبر الأضخم بالنسبة للموازنات العراقية والتي تعادل عشرة مرات موازنة بعض الدول المجاورة  .

وأعربت السعدون عن اعتقادها ان طريقة التعامل مع مشاكل الموازنة منذ اللحظة الاولى لم تكن طريقة صحيحة ، منوهة ان الحلول التي كانت تعتمد عليها في حل هذه المشاكل المتكررة كل سنة كانت حلول وقتية وآنية وتتبع مزاج الكتل السياسية، ولو وجد الضابط الصحيح لحلت هذه المشاكل من اول سنة ، مشيرة إلى ان الحلول تكمن في ايجاد الهيئة الاتحادية لتوزيع الموارد المالية والتي نص عليها الدستور في المادة 105 و106 ، وكذلك في تشريع قانون النفط والغاز .(النهاية)

اترك تعليقاً