الرئيسية / سياسية / السامرائي : هدفنا الحقيقي هو كيفية إحداث التغيير في البلد وليس الحصول على أية مكاسب سياسية

السامرائي : هدفنا الحقيقي هو كيفية إحداث التغيير في البلد وليس الحصول على أية مكاسب سياسية

(المستقلة).. أكد أمين عام الحزب الإسلامي العراقي أياد السامرائي أن ” الهدف الحقيقي للحزب الإسلامي العراقي هو كيفية إحداث التغيير في البلد في ظل الظروف الصعبة التي يعاني منها المواطن للعبور به إلى بر الأمان وعدم تركه يرزح تحت نير الفوضى والطائفية .

واستبعد السامرائي عند لقائه عدد من أعضاء الكادر التنظيمي لمركز الكرخ الشمالي للحزب ” أن يكون هدف الحزب الحصول على أية مكاسب سياسية على حساب الدم العراقي الذي يراق سواء في بغداد أو باقي المحافظات العراقية.

وأضاف ” ان الحزب الإسلامي العراقي قدم طيلة السنوات الماضية كوكبه من قياداته الفذة وعدد كبير من علمائه ومشايخه الأجلاء من اجل الحفاظ على الهوية ونصرة القضية للوصول إلى مرحلة التمكين ، مشيراً إلى ” أهمية الحفاظ على وحدة الصف لمواجهة التحديات الكبيرة التي تشهدها البلاد.

واستعرض ” المراحل التي مر بها الحزب الإسلامي العراقي وتعامله الايجابي مع جميع الأطراف في الساحة السياسية ، حاثاً ” الأطراف السياسية على مواصلة الخطى في وضع المعالجات الحقيقية لإنهاء معاناة الشعب العراقي للحيلولة دون نشر مزيداً من الفوضى وعدم السماح لمثيري الفتن بزرع الفتنة بين أبناء البلد الواحد.

من جانب آخر أوضح مسؤول مركز الكرخ الشمالي للحزب الإسلامي العراقي د حسين الحيالي ” الأوضاع التي تشهدها مناطق الكرخ الشمالي لاسيما المحاذية منها لمحافظة الانبار ، مبيناً ” دور المركز في تقديم المساعدات الاغاثية للعوائل المهجرة من محافظة الانبار جراء القصف العشوائي الذي طال مدنها الآمنة حيث استقبل قضائي الطارمية وابوغريب أعداد كبيرة من العوائل المهجرة.

وشدد على” ضرورة وضع الحلول السياسية الصحيحة لإنهاء أزمة الانبار لانعكاساتها السلبية على مناطق الكرخ الشمالي من اجل الاستعداد للمرحلة المقبلة وخلق مناخ آمن لخوض منافسات العملية الديمقراطية التي ستجرى نهاية نيسان المقبل .

ودعا الحياليً ” المواطن العراقي بشكل عام والمواطن البغدادي بشكل خاص لاختيار الأكفاء والمخلصين لهذا البلد من اجل ان يحيى المواطن حياة حرة كريمة بعيدة عن الظلم وضياع الحقوق .(النهاية)

اترك تعليقاً