الرئيسية / سياسية / الساري يطالب القائمة العراقية ببيان موقفها من بعض التصريحات التي تؤجج الوضع الطائفي

الساري يطالب القائمة العراقية ببيان موقفها من بعض التصريحات التي تؤجج الوضع الطائفي

بغداد ( إيبا )..طالب الامين العام لحركة الجهاد والبناء حسن الساري القائمة العراقية ببيان موقفها من بعض تصريحات نوابها المسيئة للشعب والعملية السياسية  .

وقال الساري في بيان صحفي له اليوم ان ” القائمة العراقية مطالبة اليوم ببيان موقفها من تصريحات بعض النواب التي لا تخدم العملية السياسية وتؤجج الوضع العام ,مبينا ان “تاجيج الوضع والشارع غير جائز ويضر بالجميع ولاينفع العملية السياسية “.

 وتابع ان “التهدئة ضرورية من قبل الجميع وذلك  من خلال اتباع القانون وان من لديه حق يرجع الى القانون وهو العلاج لجميع الامور و لكل المشاكل ومن الغير المناسب الجوء الى الشارع ونقل الازمة السياسية الى  الشعب “.

 واوضح الساري ان “القائمة العراقية اليوم مطالبة بتقديم موقف عن تصريحات بعض النواب التي تؤجج الطائفية حتى يتبين ان هذه التصريحات فردية ام تعبر عن وجهة نظر القائمة,مؤكدا ان “هناك في القائمة العراقية من هو الحكيم والمدبر والذي يعمل لصالح الشعب والعملية السياسية “.

2 تعليقان

  1. ياسيدي لاحاجة لان تعرف فلوا نظرت الى القائمة العراقية وتكوينها لرأيت انها تعيش على الازمات وان بعظهم قد فاز لاجل الشعارات الطائفية واهداف العرقلة وهذه اصبحت واضحة لدى الكثير من الشعب

    • ياسيدي لاحاجة لان تعرف فلوا نظرت الى القائمة العراقية وتكوينها لرأيت انها تعيش على الازمات وان بعظهم قد فاز لاجل الشعارات الطائفية واهداف العرقلة وهذه اصبحت واضحة لدى الكثير من الشعب وخاصة في المناطق الغربية ، العديد منهم متورط في قتل الناس ،في الانتخابات الماضية ضحكوا على الناس في المناطق الغربية وبمساندة البعثيين في الداخل والخارج واقنعوهم بان يعيدونهم الى الحكم بحجة ان لديهم مشروع وطني مجرد شعارات وكلمات يطلقونها والشعب في تلك المناطق مسكين يريد ان يعيش برفاه واستقرار ولما فشلوا اصبحوا يعيشون على الازمات وعرقلة امور الدولة والانتهازية والان وقد تخلى ناخبيهم وتوضحت لهم الامور اصبحوا يلجئون الى الشعارات الطائفية لكسب ود الشعب في تلك المناطق لعلهم يعيدون انتخابهم مرة اخرى فلم يلجأ اليهم غير البعثيين واقاربهم والمتعصبين من الطائفيين وهم في هذه الازمة يستبقون الاحداث لان الكثير منهم متورط في قتل الناس وهم خائفون ان ياتهم اليوم الذي ينالون جزائهم اين البعثيون من الدين والمذاهب الان اصبح لديهم دين ومذهب ؟ .

اترك تعليقاً