الرئيسية / اخر الاخبار / الزوراء يفوز على دهوك بثلاثية وينتزع المركز الثاني في الدوري العراقي

الزوراء يفوز على دهوك بثلاثية وينتزع المركز الثاني في الدوري العراقي

بغداد (إيبا)…نجح فريق الزوراء في فض الشراكة مع دهوك محققا فوزا كبيرا عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في اللقاء الذي اقيم مساء اليوم في ملعب دهوك في الجولة الحادية والعشرين لدوري النخبة العراقي لكرة القدم ورفع فيه الزورائيون رصيدهم الى اربعين نقطة بالمركز الثاني في لائحة الترتيب بعد ان تالق وابدع وفرض اسلوبه محققا فوزه الخامس على التوالي في المسابقة.

المهاجم الدولي عماد محمد كاد ان يضع توقيعه على الهدف الاول في المباراة بعد ان اضاع كرة رأسية ارسلها اعلى العارضة بقليل في الدقيقة الخامسة بعد تمريرة رائعة لاوس ابراهيم غير ان الكلمة الافتتاحية كتبها هداف فريق دهوك علاء عبد الزهرة في الدقيقة 11 بكرة جميلة اجتاز فيها المدافع مؤيد خالد وسددها قوية الى يسار الحارس عمار علي محرزا الهدف الاول.

وكرر عبد الزهرة المحاولة  في سعي لاصابة الشباك بطريقة مماثلة للهدف الذي سجله لكن كرته مضت جوار القائم، الزوراء سيطر ميدانيا على الملعب ونقل كراته بهدوء ولم يمنح منافسيه فرصة اللعب بحرية ، وتوج الزورائيون سيطرتهم بتحقيق هدف التعادل في الدقيقة 36 عبر تسديدة جميلة جدا اطلقها لاعب الوسط احمد محمد (دعبس) من خارج منطقة الجزاء مرت الكرة فيها ارضية الى يسار الحارس عدي طالب الذي لم يتمكن من فعل اي شيء حيالها.

تشكيلة دهوك خسرت جهود لاعب الوسط الدولي سيف سلمان ممن تعرض للاصابة ليحل مكانه الدولي الخبير صالح سدير الذي ارسل كرة قوية مع انطلاقة الشوط الثاني من ضربة حرة مباشرة انحرفت قليلا عن خشبات المرمى.

اللمسة الاجمل والمشهد الاروع كان في كرات ثنائية تبادلها عماد محمد والسوري حسين جويد على حدود منطقة الجزاء قبل ان يمرر عماد الكرة بكعب قدمه الى جويد الذي ارسلها الى داخل الشباك بطريقة مهارية واضعا الزوراء في المقدمة بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 53 من اللقاء.

وحاول مدرب دهوك فجر ابراهيم تصحيح اخطاء لاعبيه باجراء بعض التبديلات حينما زج بالبرازيلي اوليفيرا بديلا عن احمد جبار ومحمد جفال عوضا عن مهند عبد الرحيم  في حين قام مدرب الزوراء راضي شنيشل بتبديلات مقابلة لتعزيز تفوق فريقه باشراكه علي قاسم وعقيل قاسم ومروان حسين بدلا عن احمد دعبس وحسين جويد وعماد محمد منحت الزورائيين انضباطا تكتيكيا اكبر نجحوا من خلاله في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 78  عبر حيدر صباح حسمت الامور نهائيا لمصلحة الزوراء الذي كان يمكن ان يزيد من وطأة الهزيمة على دهوك في هجمات متعددة ضاعت من اقدام لاعبيه الذين سجلوا انتصارا تهديفيا وميدانيا يحسب لهم على ارض منافسهم. (النهاية)

اترك تعليقاً